الصيام بمنتصف الحمل لا يؤثر بالجنين   
السبت 1432/9/8 هـ - الموافق 6/8/2011 م (آخر تحديث) الساعة 23:04 (مكة المكرمة)، 20:04 (غرينتش)

 
أكدت دراسة طبية في تركيا أن صيام المرأة الحامل في المرحلة المتوسطة من حملها لا يؤثر على تطور جنينها، في حال تمتعها بحمل سليم يخلو من المضاعفات الصحية.

وكان فريق بحث ضم مختصين من جامعة "غازيانتيب" التركية أجرى دراسة بهدف تقييم ما إذا كان لصيام الحامل خلال الثلث المتوسط من الحمل، وهي الفترة الممتدة بين الشهرين الرابع والسادس، تأثير كبير على صحة أجنة الحوامل اللواتي لا يعانين من أي مضاعفات صحية.

وشملت الدراسة 42 امرأة حاملا من الصائمات في شهر رمضان، بالإضافة إلى 30 امرأة حاملا من غير الصائمات، حيث جرى جمع عينات من مصل الدم من المشاركات لغايات إجراء اختبارات تساعد على تقييم حالة "توتر الأكسدة" لديهن، التي تنتج عن تراكم مركبات كيميائية مرتبطة بنشوء العديد من الأمراض.

وأشارت نتائج الدراسة التي نشرت في "دورية بحوث النسائية والتوليد" الصادرة لشهر يوليو/تموز 2011، إلى أنه لم يكن هنالك تأثير كبير للصيام على تطور الجنين أو وزنه عند الولادة.

كما أظهرت الدراسة التي نفذت بمشاركة مستشفى أتاتورك للبحوث والتدريب بأنقرة أن صيام المرأة التي لا تعاني من مضاعفات في تلك المرحلة المتوسطة من الحمل، لم يؤثر على حالة "توتر الأكسدة" لديها.

من ناحية أخرى لفتت نتائج الدراسة إلى عدم وجود فروق كبيرة في نتائج الاختبارات عند زيادة مدة الصيام، إذ لم ترصد فروق كبيرة في النتائج بين فئة الحوامل اللواتي صمن نحو عشرة أيام، واللواتي امتدت فترة صيامهن لما يزيد عن 14 يوما.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة