ألمانيا وهولندا في مجموعة واحدة بكأس أوروبا   
الأحد 1424/10/7 هـ - الموافق 30/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الأمين العام للاتحاد الأوروبي غيرهارد إيغنر يقوم بسحب القرعة (رويترز)
شهدت العاصمة البرتغالية لشبونة اليوم الأحد إجراء قرعة نهائيات كأس الأمم الأوروبية الثانية عشرة لكرة القدم والتي تستضيفها البرتغال في الفترة من 12 يونيو/حزيران إلى 4 يوليو/تموز من العام المقبل.

وقد أسفرت القرعة عن وضع البرتغال الدولة المنظمة على رأس المجموعة الأولى ومعها اليونان وإسبانيا وروسيا.

وجاءت فرنسا حاملة اللقب على رأس المجموعة الثانية ومعها إنجلترا وسويسرا وكرواتيا.

وترأست السويد المجموعة الثالثة التي ضمت أيضا منتخبات إيطاليا وبلغاريا والدانمارك.

ووضعت تشيكيا على رأس فرق المجموعة الرابعة ومعها ألمانيا وهولندا ولاتفيا.

واستمرت مراسم حفل القرعة التي تابعها نحو 2000 ممثل عن المنتخبات المشاركة إضافة إلى 700 صحفي نحو ساعة وتخللها تسليم مدافع فرنسا الدولي السابق لوران بلان كأس هنري دولوني صاحب فكرة إطلاق هذه البطولة إلى اللجنة المنظمة.

وسوف يقام الدور الأول للبطولة من 12 إلى 23 يونيو/حزيران على أن يقام ربع النهائي من 24 إلى 27 منه, ونصف النهائي يومي 30 يونيو/حزيران و1 يوليو/تموز وتقام المباراة النهائية يوم 4 يوليو/تموز 2004.

وستقام المباراة الافتتاحية في مدينة بورتو بين البرتغال الدولة المضيفة واليونان ضمن المجموعة الأولى.

رودي فولر المدير الفني لمنتخب ألمانيا يعلق على القرعة (الفرنسية)
المجموعة الأقوى

وفي أول رد فعل على القرعة اعتبر رودي فولر أن المجموعة الرابعة هي أقوى المجموعات حيث تضم ثلاثة منتخبات سبق لها الفوز باللقب وهي ألمانيا صاحبة الرقم القياسي (3 مرات) أعوام 1972 و80 و96, وتشيكيا بطلة عام 1976, وهولندا بطلت عام 1988، في حين تشارك لاتفيا في البطولة للمرة الأولى في تاريخها بعد أن فازت على تركيا ثالثة كأس العالم الأخيرة في أكبر مفاجآت التصفيات.

لكن فولر أضاف أنه يدرك تماما أن لا وجود لمجموعات سهلة في بطولة كبرى، في حين أكد حارس المرمى الألماني أوليفر كان أنه رغم قوة هولندا وتشيكيا فإن لاتفيا يمكن أن تكون مفاجأة هذه المجموعة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة