الفصائل الفلسطينية تتهم إسرائيل بقتل عرفات   
السبت 1425/10/8 هـ - الموافق 20/11/2004 م (آخر تحديث) الساعة 17:11 (مكة المكرمة)، 14:11 (غرينتش)

قالت صحيفة البيان الإماراتية إنه ومع امتناع الأطباء الفرنسيين عن إعلان أسباب وفاة الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات حملت فصائل المقاومة إسرائيل المسؤولية واتهمتها بقتله.

"
ليس من صلاحية جهاز الصحة للجيوش الكشف عن وقائع سلمت للعائلة
"

كريستيان إستريبو/البيان

وقال الفريق أول طبيب كريستيان إستريبو المكلف شؤون الإعلام بجهاز المعالجة الطبية للجيوش الفرنسية إن الجهاز ليس لديه ما يعلنه بشأن أسباب وفاة الزعيم الفلسطيني، وليس من صلاحيته الكشف عن وقائع سلمت للعائلة.

وفي اتصال هاتفي مع البيان من باريس رفض مدير مستشفى بيرسي العسكري التعليق على الموضوع موحيا بأنه بين يدي عائلة الرئيس الراحل، وقال إن التقاليد الطبية الفرنسية تمنع الإدلاء بما يعتبر سرا شخصيا وعائليا لا يمكن أن يفصح عنه إلا ذوو المتوفى وأهله أو بحكم محكمة فرنسية ترفع السرية الطبية.

كما أشارت الصحيفة لإعلان كتائب شهداء الأقصى المنبثقة عن حركة فتح بعد تغيير اسمها لكتائب الشهيد ياسر عرفات، أنها أطلقت قذائف هاون تجاه مستوطنات إسرائيلية بقطاع غزة ردا على جريمة العدو الإسرائيلي بحق الرئيس عرفات.

وقالت الكتائب في بيان لها إن بداية الرد على جريمة العدو الجبانة التي ارتكبها بحق قائدنا ورمز الأمتين العربية والإسلامية الأب القائد ياسر عرفات هي قصف مغتصبات (مستوطنات) العدو شمال القطاع بالهاون.

وتذكر البيان أن الكتائب توعدت بمواصلة المقاومة والعمليات الفدائية بكل فلسطين المحتلة، والثأر والانتقام لدماء الرمز ياسر عرفات. وقالت: الرد قادم والكتائب إذا قالت فعلت وإذا وعدت أوفت وإذا ضربت أوجعت.

ونقلت عن رائد العايدي أحد قادة الكتائب قوله: نحمل إسرائيل مسؤولية قتل ياسر عرفات بسبب الحصار الذي فرضته عليه، وإننا نناشد جميع المقاومين الخروج لمحاربة العدو، ولن تكون هناك من اليوم فصاعدا خطوط حمراء سنضرب بتل أبيب ونتانيا ولن نسكت إلا حين تتحرر القدس ويدفن أبو عمار فيها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة