اجتماع وزاري إسلامي بباكستان لبحث الأوضاع الراهنة   
الأحد 1428/2/8 هـ - الموافق 25/2/2007 م (آخر تحديث) الساعة 15:29 (مكة المكرمة)، 12:29 (غرينتش)
برويز مشرف زار في وقت سابق الدول المشاركة في الاجتماع (الفرنسية-أرشيف)
يبحث وزراء الخارجية لسبع دول إسلامية اليوم في العاصمة الباكستانية إسلام آباد الوضع في الشرق الأوسط إضافة إلى العراق وإيران ومسألة الإرهاب.

ويشارك في الاجتماع الذي يأتي في إطار مبادرة باكستانية لإنهاء العنف في الشرق الأوسط، وزراء خارجية كل من مصر وإندونيسيا والأردن وماليزيا وباكستان والمملكة العربية السعودية وتركيا.

كما يشارك في الاجتماع الأمين العام لمنظمة المؤتمر الإسلامي أكمل الدين إحسان أوغلو، ويأتي تمهيدا لقمة منتظرة يعقدها قادة هذه الدول بالمملكة السعودية.

وقد أعلنت وزارة الخارجية الباكستانية أن الاجتماع يبحث "الوضع الأمني المتردي في الشرق الأوسط ويسعى للم الشمل والمزيد من الانسجام داخل العالم الإسلامي".

وكان الرئيس الباكستاني برويز مشرف -الذي زار في وقت سابق الدول المشاركة في الاجتماع إضافة إلى سوريا وإيران والإمارات العربية المتحدة- قد حذر من خطر امتداد حالة عدم الاستقرار إلى العالم بأسره.

وتتغيب كل من السلطة الوطنية الفلسطينية وإيران وسوريا عن هذا الاجتماع، غير أن مصادر رسمية في إسلام آباد أكدت أنه سيتم إطلاع هذه الأطراف على أي تطورات خلال الاجتماع.

يذكر أن ديك تشيني نائب الرئيس الأميركي كان قد انتقد تحدي إيران للأمم المتحدة بمواصلتها تخصيب اليورانيوم، مؤكدا أن "جميع الخيارات مطروحة" للتعامل مع الأزمة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة