مصرع عشرة من عناصر الأمن الجزائري في كمين   
الأربعاء 1423/10/13 هـ - الموافق 18/12/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أقارب بعض ضحايا العنف بالجزائر يبكونهم (أرشيف)

ذكرت صحف جزائرية اليوم الأربعاء أن مجموعة مسلحة قتلت أمس الثلاثاء عشرة عناصر من قوات الأمن, من بينهم ثمانية جنود واثنان من الدفاع الذاتي غربي العاصمة الجزائر.

فقد قالت صحيفة لوماتان استنادا إلى مصادر أمنية إن من أسمتهم "مجموعة إرهابية كبيرة" تقدر بنحو مائتي عنصر نصبت كمينا سقطت فيه هذه المجموعة من قوات الأمن.

وأوضحت الصحيفة أن عدد القتلى قد يرتفع نظرا لاختفاء عدد من عناصر الدفاع الذاتي, خلال هذا الكمين الذي نصب في منطقة جبلية وعرة المسالك في منطقة سيدي مجاهد بالقرب من مليانة التي تبعد 120 كلم غربي العاصمة. ونقلت جثث الضحايا إلى مستشفى مليانة.

ولم تؤكد المصادر الرسمية هذا الاعتداء الذي يعتبر الأخطر منذ أسابيع ضد قوات الأمن.

يشار إلى أنه منذ مطلع الشهر الحالي قتل نحو ستين شخصا في أعمال عنف بأنحاء متفرقة من الجزائر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة