واشنطن تعزز الأمن بالقطارات بعد تفجيرات مدريد   
السبت 1425/1/22 هـ - الموافق 13/3/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

تفجيرات إسبانيا فجرت قلقا أمنيا في الولايات المتحدة (رويترز)
قال مسؤول في وزارة الأمن الداخلي الأميركية إن السلطات الأميركية بدأت في نشر مزيد من الضباط في القطارات ومحطات السكك الحديدية وأضافت فرقا متخصصة في البحث عن المتفجرات وطلبت من الركاب توخي الحذر بعد الهجمات التي تعرضت لها قطارات في العاصمة الإسبانية مدريد الخميس.

وقال أسا هوتشينسون وكيل وزارة الأمن الداخلي المسؤول عن أمن الحدود والنقل إن نشرة وزعت على مسؤولي الولايات والمسؤولين المحليين تحثهم على التفكير في اتخاذ إجراءات حمائية لطرق السكك الحديد.

ووصف هوتشينسون ذلك بأنه "خطوة وقائية" إلى أن يتم تحديد المسؤول عن سلسلة الانفجارات التي وقعت في آن واحد في أربعة قطارات مزدحمة وأدت إلى مقتل 199 شخصا وإصابة نحو 1500 آخرين في مدريد.

وقال إن من السابق لأوانه معرفة ما إذا كان الذي وقع في إسبانيا "تهديدا إرهابيا إقليميا أم جزءا من الجهود الدولية للقاعدة". وأوضح أنه لا توجد معلومات محددة تشير إلى أن ما وصفها بجماعات إرهابية تفكر في شن هجوم مماثل في الولايات المتحدة في أي وقت قريب.

وأبان المسؤول الأميركي أنه خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية نشر عدد أكبر من مسؤولي تنفيذ القانون في محطات القطارات وعلى الطرق وتقوم فرق إضافية متخصصة في اكتشاف القنابل بالبحث عن أي أشياء متروكة وتم حث الركاب على توخي الحذر إزاء الطرود أو الأنشطة المريبة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة