إنقاذ 6000 مهاجر غير شرعي وغرق 400 بالمتوسط   
الأربعاء 1436/6/26 هـ - الموافق 15/4/2015 م (آخر تحديث) الساعة 14:38 (مكة المكرمة)، 11:38 (غرينتش)

قالت قوات خفر السواحل الإيطالية إن نحو 6000 مهاجر غير شرعي تم إنقاذهم على مدى الأيام الأربعة الماضية، مشيرة إلى أن نحو 400 شخص قضوا جراء انقلاب قارب كان يقلهم في البحر المتوسط قرب السواحل الليبية.

من جهتهما أفادت منظمتا الهجرة الدولية و"أنقذوا الأطفال" غير الحكومية أن ما بين 144 و150 شخصا نجوا من حادث غرق وصلوا صباح أمس الثلاثاء إلى ريجيو كالبريا في الطرف الجنوبي من إيطاليا.

وقالت "أنقذوا الأطفال" في بيان "حسب الشهادات التي جمعت في الساعات الأخيرة من الناجين الـ150 الذين وصلوا إلى ريجيو كالبريا ومن بينهم بعض القاصرين، فإن حادث الغرق هذا الذي وقع بعد 24 ساعة من مغادرة السواحل الليبية أسفر عن نحو 400 ضحية".

وأضافت أن "بين الضحايا عددا كبيرا من الفتيان الأرجح أنهم قاصرون". وأوضح المتحدث باسم المنظمة في إيطاليا فلافيو دي جياكومو لوكالة الصحافة الفرنسية أن ممثلين عن المنظمة بدؤوا بلقاء الناجين في ريجيو كالبريا.

وحسب هذه الشهادات الأولى فإن ما بين 500 و550 شخصا كانوا على متن الزورق الذي تعرض للغرق. وقال جياكومو "لا نزال نحقق لمعرفة سبب الغرق"، لافتا إلى أن المعلومات الأولى تفيد بأن الزورق انقلب بضغط من حركة الركاب حين شاهدوا المنقذين.

وقالت منظمة الهجرة إنها سجلت ارتفاعا كبيرا في عدد محاولات الهجرة غير الشرعية إلى أوروبا بالقوارب. وأكدت أن 170.000 وصلوا إلى الأراضي الإيطالية فيما غرق نحو 3500 منذ بدء تفاقم الأزمة الليبية. 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة