زعيم بوكو حرام: أنا حي وأدير "دولة الخلافة"   
الخميس 1435/12/9 هـ - الموافق 2/10/2014 م (آخر تحديث) الساعة 17:22 (مكة المكرمة)، 14:22 (غرينتش)

أكد زعيم جماعة بوكو حرام أبو بكر شيكاو في تسجيل مصور أنه ما زال على قيد الحياة، نافيا بذلك إعلان وفاته من قبل الجيش النيجيري، وأكد أنه يدير "دولة خلافة إسلامية" في المدن الخاضعة لسيطرته.

وقال شيكاو في التسجيل الذي حصلت وكالة الصحافة الفرنسية عليه اليوم الخميس ومدته 36 دقيقة "أنا على قيد الحياة، ولن أموت إلا عندما تعود روحي إلى بارئها". وأضاف أن بوكو حرام "تدير خلافتنا الإسلامية" وتطبق فيها العقوبات حسب الشريعة. 

وكان الجيش النيجيري أكد الأسبوع الماضي أن شيكاو قتل، وأن الرجل الذي يقدم نفسه على أنه هو في أشرطة الفيديو التي تنشرها الجماعة الإسلامية قتل أيضا أثناء مواجهات مع جنود في شمال شرق نيجيريا. وشككت الولايات المتحدة وعدد من الخبراء في إعلان الجيش النيجيري. 

ويظهر شيكاو في شريط الفيديو واقفا في الجزء الخلفي من سيارة "بيك أب" ويطلق النار في الهواء من سلاح مضاد للطيران، ثم يتكلم طيلة 16 دقيقة بالعربية وبلغة الهوسا الأكثر رواجا في شمال نيجيريا. كما بدا واقفا في الشريط أمام ثلاث سيارات "بيك أب"، يحيط به أربعة رجال مسلحين وملثمين. ولا يعرف متى وأين تم تصوير الشريط. 

ووصف شيكاو إعلان الجيش النيجيري مقتله بأنه "دعاية"، وقال "ما زلت حيا.. يتساءل البعض عما إذا كانت لشيكاو روحان؟ كلا، ليس لي سوى روح واحدة بإذن الله".

وأعلن مقتل شيكاو عام 2009 ثم عام 2013 من قبل أجهزة أمنية محلية في الجيش والشرطة. ونفت بوكو حرام الخبر في كل مرة ودعمت نفيها بأشرطة فيديو. 

وفي جزء آخر في الشريط، يؤكد شيكاو تطبيق الشريعة حرفيا في كل مدن شمال شرق البلاد التي سيطرت عليها بوكو حرام في الأسابيع الأخيرة. وأضاف "ندير خلافتنا، خلافتنا الإسلامية (...) نطبق تعاليم القرآن على أرض الله". 

كما يظهر الفيديو عملية جلد رجل متهم بالزنا حتى الموت، وقطع يد رجل متهم بالسرقة، وتطبيق عقوبة مائة جلدة ضد شاب وشابة متهمين بالزنا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة