غالبية لا تؤيد تراجع الرئيس اليمني عن عدم الترشح   
الأربعاء 1427/6/1 هـ - الموافق 28/6/2006 م (آخر تحديث) الساعة 1:02 (مكة المكرمة)، 22:02 (غرينتش)


أعرب غالبية المشاركين في استفتاء أجراه موقع الجزيرة نت عن عدم تأييدهم لتراجع الرئيس اليمني علي عبد الله صالح عن قراره بعدم الترشح لولاية رئاسية جديدة بالانتخابات التي ستجري في سبتمبر/أيلول المقبل.

وقال 71.6% من المشاركين بالاستفتاء والذين فاق عددهم 43 ألف مصوت، إنهم لا يؤدون الخطوة التي أقدم عليها الرئيس اليمني بعدما أعلن مرتين أنه سيتخلى عن السلطة ولن يترشح للانتخابات الرئاسية.

في المقابل أيد 28.4% من المشاركين بالاستفتاء الذي طرحته الجزيرة نت يوم 24 من الشهر الجاري واستمر لمدة أربعة أيام، قرار الرئيس علي عبد الله صالح.

يُذكر أن صالح أعلن قبل أشهر أنه لن يترشح للانتخابات الرئاسية القادمة بعد أن قضى زهاء 28 عاما على رأس الجمهورية اليمنية. وعاد قبل أيام ليجدد نفس الموقف أثناء المؤتمر العام للحزب الحاكم.

لكن الرئيس اليمني عدل عن قراره، وبرر ذلك بالاستجابة لضغط أعضاء حزب المؤتمر الشعبي الحاكم وللمسيرات الشعبية التي نزلت الشوارع للمطالبة بترشيحه لمواصلة تسيير شؤون البلاد.

وتقول المعارضة اليمنية إنها كانت تعلم بهذه الخطوة سلفا من جانب الرئيس، وتعتبر أن الموقف كله لا يعدو كونه مسرحية لعب فيها علي صالح دور المهرج.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة