هاغل وباراك يلتقيان الثلاثاء في واشنطن   
السبت 1434/4/20 هـ - الموافق 2/3/2013 م (آخر تحديث) الساعة 4:11 (مكة المكرمة)، 1:11 (غرينتش)
لقاء هاغل مع باراك سيكون الأول من نوعه مع أجنبي منذ تعيين هاغل وزيرا للدفاع (وكالة الأنباء الأوروبية)
يعتزم وزير الدفاع الأميركي الجديد تشاك هاغل لقاء نظيره الإسرائيلي إيهود باراك في مقر وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون" يوم الثلاثاء المقبل، في أول اجتماع مباشر مع أحد نظرائه الأجانب.

وقال مسؤول أميركي طلب عدم ذكر اسمه إن المحادثات بين الوزيرين ستشمل مناقشات بشأن إيران ولكنه لم يكشف عن تفاصيلها، مع العلم بأن معارضي هاغل من الجمهوريين سعوا إلى إظهاره في صورة المعادي لإسرائيل.

وأضاف المسؤول أن الوزير هاغل "يتشرف" بأن يكون الوزير باراك هو أول وزير دفاع أجنبي يستضيفه في البنتاغون، مشيرا إلى أن الاثنين يعرفان بعضهما منذ ما يزيد على عشر سنوات.

وتتزامن زيارة باراك للبنتاغون مع مؤتمر للجنة العلاقات العامة الأميركية الإسرائيلية (إيباك) -وهي كبرى جماعات الضغط الموالية لإسرائيل في الولايات المتحدة- يستمر من الأحد إلى الثلاثاء، ومن المقرر أن يلقي باراك -وهو رئيس وزراء سابق- كلمة أمام المؤتمر.

واتخذ هاغل موقفا دفاعيا أثناء جلسة التصديق على تعيينه في مجلس الشيوخ لاتهامه "جماعة ضغط يهودية" بترهيب المواطنين في واشنطن، وهي تصريحات كثيرا ما عبر السناتور الجمهوري السابق عن ندمه عليها.

وأكد هاغل -وهو أحد المحاربين القدامى في حرب فيتنام- استمرار العلاقات الدفاعية الوطيدة بين أميركا وإسرائيل، وضرورة منع إيران من امتلاك سلاح نووي، لكن طهران تقول إن برنامجها النووي مخصص للأغراض السلمية فقط.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة