طالبان تفرج عن صحفي إيطالي بصفقة مع كابل   
الأحد 1428/2/29 هـ - الموافق 18/3/2007 م (آخر تحديث) الساعة 14:57 (مكة المكرمة)، 11:57 (غرينتش)
دانييلي ماسترو جاكومو احتجز أكثر من أسبوعين (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت حركة طالبان أنها أفرجت عن الصحفي الإيطالي دانييلي ماسترو جاكومو ومترجمه الأفغاني بعد احتجاز دام أكثر من أسبوعين.
 
وقال المتحدث باسم الحركة قاري محمد يوسف إن الإفراج عن جاكومو جاء في صفقة تبادل مع الحكومة الأفغانية أفرج فيها عن مسؤولين من طالبان.
 
تأتي عملية الإفراج مع تمديد مهلة التهديد بقتل جاكومو التي كان مقررا أن تنقضي أمس الجمعة، وذلك لمنح روما وقتا إضافيا للاستجابة لمطالب الحركة بسحب القوات الإيطالية من أفغانستان والإفراج عن متحدث باسم طالبان اعتقل في يناير/كانون الثاني الماضي.
 
وخطفت طالبان جاكومو مع اثنين من زملائه الأفغان في ولاية هلمند واتهمته بالتجسس لصالح القوات البريطانية. ونفت صحيفة لاريبوبليكا أن يكون مراسلها الذي ولد في مدينة كراتشي الباكستانية جاسوسا، وقالت إنه يعمل معها منذ عام 1980 وإنه بدأ يغطي الأخبار من أفغانستان منذ 28 فبراير/شباط الماضي.
 
مقتل شرطيين
وفي الشأن الميداني قتل شرطيان أفغانيان في اشتباكات مسلحة استمرت ساعتين مع مسلحين يعتقد أنهم من حركة طالبان غربي أفغانستان.

وقال متحدث باسم قائد الشرطة في ولاية فراه إن الاشتباكات اندلعت بين الجانبين بعد أن شنت عناصر طالبان هجوما ليلة أمس على نقطة تفتيش تابعة للشرطة بالطرق السريعة في منطقة بكوا التابعة للولاية.

وفي حادث آخر جرح عامل في فريق لإزالة الألغام تابع للأمم المتحدة في كمين نصبه مسلحون يعتقد أنهم من طالبان لقافلة تابعة لقوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة شمال العاصمة كابل.

وقالت قوات التحالف في بيان إن أيا من جنودها لم يصب في هذا الهجوم الذي وقع في منطقة تاك أب أمس السبت.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة