رئيس كوريا الشمالية يتابع تدريبات عسكرية   
الأحد 14/5/1437 هـ - الموافق 21/2/2016 م (آخر تحديث) الساعة 16:05 (مكة المكرمة)، 13:05 (غرينتش)

نشرت وسائل الإعلام الرسمية في كوريا الشمالية صورا للزعيم كيم جونغ أون وهو يتفقد تدريبات عسكرية بعد إطلاق بلاده صواريخ بعيدة المدى مؤخرا، في حين تحدثت جارتها الجنوبية عن قصف مدفعي نفذته المدفعية الشمالية في المناطق المتنازع عليها.

وأظهرت صور ثابتة بُثت على شاشات التلفزيون الرسمي للدولة تدريبات عسكرية يتابعها الزعيم الكوري ومعه عدد كبير من قيادات الجيش الكوري الشمالي، بينهم رئيس الأركان الجديد وقائد الجيش الشعبي السابق لي ميونغ سو، الذي حل في منصبه الجديد بعد إعدام رئيس الأركان السابق ري يونغ غيل مطلع الشهر الجاري بتهم فساد، حسبما أوردت وكالات الأنباء.

من جانبها، أعلنت سول أن بيونغ يانغ قامت أمس السبت بقصف مدفعي في إطار تدريب عسكري على ما يبدو بالقرب من جزيرة قريبة من الحدود بين الكوريتين، في أجواء من التوتر الشديد عقب التجربة النووية الرابعة لكوريا الشمالية.

وفي إجراء وقائي، طلبت كوريا الجنوبية من المقيمين في جزيرة بينغنيونغ في البحر الأصفر الاستعداد للتوجه إلى الملاجئ، كما دعت صيادي السمك للعودة إلى أقرب المرافئ.

يشار إلى أن كوريا الشمالية أجرت في يناير/كانون الثاني الماضي تجربتها النووية الرابعة، وأطلقت الشهر الجاري صاروخا في عملية عدّتها الأسرة الدولية تجربة لصاروخ بالستي.

وأعلنت سول الخميس الماضي أن عددا من العسكريين الأميركيين أكبر أربع مرات مما كان مقررا في البداية سيشارك في أكبر مناورات عسكرية مشتركة تنظم على أراضي كوريا الجنوبية.

وفي إطار الاستياء الدولي من كوريا الشمالية، قال البيت الأبيض إن الرئيس الأميركي باراك أوباما وقّع الخميس تشريعا يوسع العقوبات عليها بسبب برنامجها النووي وسجلها في حقوق الإنسان والجرائم الإلكترونية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة