انشغالات برلمان سول تعطل أعمال الرئيس الجديد   
الأربعاء 1423/12/24 هـ - الموافق 26/2/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

روه مو هيون يؤدي اليمين الدستورية

طالب الرئيس الكوري الجنوبي الجديد روه مو هيون المعارضة التي تسيطر على البرلمان بالإسراع في الموافقة على غوه كون الذي اختاره ليكون رئيسا للوزراء. وبدون موافقة البرلمان على رئيس الوزراء فإن هيون لن يكون قادرا على إعلان تشكيلة حكومته، وبالتالي غير قادر على المضي في تنفيذ سياسته لاسيما المتعلقة بكوريا الشمالية، أو معالجة المشاكل الاقتصادية التي تواجهها كوريا الجنوبية التي تتمتع برابع أضخم اقتصاد في آسيا.

وكان من المفترض أن يصوت البرلمان أمس على رئيس الوزراء الذي اختاره هيون، إلا أنه لم يتمكن من ذلك بسبب اختلاف النواب حول التصويت على فضيحة تم الكشف عنها تتعلق بدفع مبلغ من المال لكوريا الشمالية قبل عقد القمة بين الرئيس الكوري الجنوبي السابق كيم داي جونغ والزعيم الكوري الشمالي.

وعبر الرئيس الجديد عن أسفه لعدم تمكن البرلمان من المصادقة على رئيس الحكومة الذي اختاره، ودعا عبر موقعه الرسمي الإلكتروني البرلمان بالتعجيل بالموافقة على مرشحه حتى تتمكن الحكومة من القيام بواجباتها.

وقد تعهد هيون المحامي السابق في مجال حقوق الإنسان أثناء كلمته في حفل تنصيبه رئيسا لكوريا الجنوبية بإحداث إصلاحات في سياسة سول، بحيث تقوم السياسات الجديدة على الحوار والتسويات بعيدا عن المواجهة والمصادمات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة