مفجر بالي التقى بن لادن ونفى مسؤوليته   
الأربعاء 28/3/1424 هـ - الموافق 28/5/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

عمران أثناء اقتياده للشهادة في محاكمة باعشير (رويترز)
أعلن متهم بالتخطيط لتنفيذ هجوم أسفر عن سقوط 202 قتيل في أكتوبر/تشرين الأول الماضي أمام محكمة اليوم الأربعاء أنه يعرف جيدا زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن.

وقال المتهم ويدعى مخلص ويلقب بعلي عمران ردا على سؤال من القاضي إن كان يعرف زعيم تنظيم القاعدة "إنني أعرفه جيدا". غير أن المتهم أكد أنه لم يتلق أي مساعدة مالية من بن لادن لتنفيذ الهجوم على منتجع بالي الإندونيسي.

ويسعى الادعاء للربط بين تنظيم الجماعة الإسلامية الذي تقول إنه على صلة بالقاعدة، وبين رئيس مجلس مجاهدي إندونيسا أبو بكر باعشير.

باعشير في طريقه لقاعة المحكمة (الفرنسية)
وقد جاءت أقوال مخلص أثناء جلسة اعتبرت هي الأكثر إثارة ضمن جلسات محاكمة باعشير في جاكرتا، واستدعت السلطات أربعة من المتهمين الرئيسيين في انفجارات بالي للإدلاء بشهادتهم أمام المحكمة على أمل إثبات علاقتهم بباعشير.

وقال مراسل للجزيرة إن مخلص قال إن لديه شعورا شخصيا بأن باعشير يترأس الجماعة الإسلامية، لكن باعشير نفى تماما أن يكون زعيما للجماعة.

ويحاكم باعشير بعدة تهم منها الخيانة ومحاولة قلب نظام الحكم في إندونيسيا والتورط في عدة تفجيرات، كما تعتقد جاكرتا أن باعشير هو الزعيم المفترض للجماعة الإسلامية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة