أنان يوقف مسؤولين أمميين عن العمل   
الثلاثاء 1425/12/29 هـ - الموافق 8/2/2005 م (آخر تحديث) الساعة 10:03 (مكة المكرمة)، 7:03 (غرينتش)

أوقف الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان المدير السابق لبرنامج النفط مقابل الغذاء في العراق بينون سيفان ومسؤولا أمميا آخر عن العمل بعد اتهامهما بسوء إدارة هذا البرنامج.

وقال فريد إيكهارد المتحدث باسم أنان إن العقوبة المتخذة بحق سيفان وجوزف ستيفانيدس الرئيس السابق لقسم العقوبات في دائرة الشؤون السياسية في الأمم المتحدة لا تشمل رفع الحصانة الدبلوماسية عنهما ولن يتخذ هذا الإجراء إلا إذا وجهت لهما اتهامات ذات طابع جنائي.

وأوضح المتحدث أن عقوبة الوقف عن العمل تعني عدم السماح لهما بدخول مقر المنظمة الأممية إلا إذا تم استدعاؤهما من قبل لجنة الانضباط التابعة للأمم المتحدة الملكفة التحقيق معهما.

وأشار إلى أن أنان سيتخذ القرار النهائي بشأن نوع العقوبة التي ستتخذ بحق سيفان وستيفانيدس بعد تقديمهما دفاعهما عن التهم الموجهة إليهما أمام هذه اللجنة والذي يجب أن يكون خطيا وبموعد لا يتجاوز الأسبوعين.

وكان التقرير الذي نشرته الللجنة المكلفة التحقيق في هذه الفضيحة برئاسة بول فولكر الخميس الماضي قد اتهم سيفان بأنه أضر بسمعة الأمم المتحدة عبر تدخله في كيفية عمل البرنامج.

وأشار التقرير إلى أن ستيفانيدس كان ضالعا أيضا في اختيار الشركات التي اشترت النفط العراقي أو التي اختيرت لشراء السلع الأساسية إلى العراق.

وتتابع لجنة فولكر تحقيقها على أن يصدر تقريرها النهائي الصيف المقبل حسب ما أعلن فولكر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة