مقتل ستة مسلحين بجنوب اليمن   
الأربعاء 1433/5/27 هـ - الموافق 18/4/2012 م (آخر تحديث) الساعة 19:23 (مكة المكرمة)، 16:23 (غرينتش)
قصف أثناء قتال بين القوات اليمنية ومسلحي أنصار الشريعة في أبين (الفرنسية-أرشيف)
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
قالت وزارة الدفاع اليمنية إن ستة من عناصر جماعة أنصار الشريعة المرتبطة بتنظيم القاعدة في اليمن قتلوا في غارة جوية بمحافظة أبين بجنوب البلاد اليوم الأربعاء.
 
وذكرت الوزارة على موقعها على الإنترنت أن القتلى سقطوا في غارة استهدفت مجمعا لهم بمنطقة مثلث الكهرباء شرق مدينة لودر التابعة لمحافظة أبين، مشيرة إلى أن غارة ثانية استهدفت موقعاً آخر للمسلحين بمنطقة المياسة بالمحافظة.

ولم تشر وزارة الدفاع إلى الجهة التي نفدت الغارة، إلا أن أكثر الغارات التي تستهدف عناصر القاعدة باليمن هي طائرات أميركية من دون طيّار تنطلق من جيبوتي القريبة من خليج عدن، لتضرب أهدافاً محددة لعناصر القاعدة.

وأمس لقي 11 شخصا حتفهم في أبين بينهم سبعة من عناصر تنظيم القاعدة، في هجوم بسيارة مفخخة استهدف نقطة عسكرية بمنطقة عقبة ثره القريبة من مدينة لودر بمحافظة أبين.

وكان ستة مسلحين على الأقل يشتبه في صلتهم بتنظيم القاعدة قتلوا الاثنين في غارة بمحافظة شبوة بجنوب اليمن، تزامنا مع حملة عسكرية للحكومة على المسلحين.

وقال مسؤول محلي بمحافظة شبوة الجنوبية إن مقاتلات يمنية أطلقت صواريخ على عربة مما أدى لمقتل ستة مسلحين من "أنصار الشريعة". لكن الجماعة نفسها قالت في بيان إن ثلاثة فقط من أعضائها قتلوا بالهجوم الذي قالت إن طائرة أميركية من دون طيار نفذته وليس مقاتلات يمنية.

وسيطرت أنصار الشريعة على مساحات كبيرة من محافظة أبين منذ مايو/ أيار 2011 أثناء الاحتجاجات الشعبية باليمن العام الماضي، وتسيطر القاعدة أيضا على أجزاء من محافظة شبوة المجاورة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة