واشنطن تستعد لتقليص دبلوماسييها في البحرين وقطر   
الخميس 1423/12/12 هـ - الموافق 13/2/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلن مصدر أميركي أن الولايات المتحدة تستعد
لإعلان إجراءات تهدف إلى تقليص عدد طاقمها الدبلوماسي في كل من البحرين وقطر، الدولتين اللتين يتوقع أن تستخدما قاعدة خلفية للقوات الأميركية في حرب محتملة ضد العراق.

وقال المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه إن وزارة الخارجية الأميركية ستعلن أنه بإمكان الدبلوماسيين الأميركيين في هاتين الدولتين مغادرة مراكز عملهم طوعا وعلى نفقة إداراتهم.

وكانت الإدارة الأميركية قد أعلنت الأسبوع الماضي عن تدابير مماثلة للبعثات الدبلوماسية الأميركية في سوريا ولبنان والأردن وإسرائيل. كما سمحت نهاية يناير/ كانون الثاني الماضي بمغادرة طوعية لدبلوماسييها في الكويت والمملكة العربية السعودية.

ويتوقع مراقبون أن تترافق عمليات المغادرة الطوعية هذه مع إصدار مذكرات جديدة تدعو الأميركيين المقيمين أو المسافرين إلى منطقة الشرق الأوسط إلى الحذر، وقد تقترح عليهم مغادرة أو تجنب التوجه إلى بعض دول المنطقة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة