أبرز الهجمات البرية الإسرائيلية في السنوات الأخيرة   
الاثنين 1430/1/9 هـ - الموافق 5/1/2009 م (آخر تحديث) الساعة 0:09 (مكة المكرمة)، 21:09 (غرينتش)
دبابة إسرائيلية تطلق نيرانها في اتجاه قطاع غزة (الفرنسية)

بدأت إسرائيل مساء السبت الماضي 3 يناير/كانون الثاني هجوما بريا على قطاع غزة في تصعيد لعدوانها الذي بدأ بغارات جوية ابتداء من 27 ديسمبر/كانون الأول وأدى حتى اليوم إلى استشهاد أكثر من 500 شخص وإصابة أكثر من 2400 آخرين.
 
وفي ما يلي أبرز الهجمات التي شنتها القوات البرية الإسرائيلية على الضفة الغربية وقطاع غزة في السنوات الأخيرة:
 
29 مارس/آذار 2002: عقب الهجوم الذي شنته المقاومة الفلسطينية على فندق في نتانيا وأسفر عن مقتل 30 شخصا، أرسل الجيش الإسرائيلي دبابات إلى رام الله وهاجم المقر الرسمي للرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات، وفي غضون أسبوع احتلت القوات الإسرائيلية معظم مدن الضفة الغربية.
 
19 يوليو/تموز 2002: توغلت الدبابات الإسرائيلية في مدن جنين ونابلس وقلقيلية وفي قطاع غزة عقب هجوم بالقنابل على موقف للحافلات في القدس.
 
25 أكتوبر/تشرين الأول 2002: أرسلت إسرائيل قواتها إلى جنين بعد هجوم على حافلة تقل إسرائيليين بالقرب من الخليل.
 
22 نوفمبر/تشرين الثاني 2002: قامت القوات الإسرائيلية خلال عملية عسكرية باحتلال مناطق بينها بيت لحم حيث سيطرت على كافة المدن التي تتمتع بحكم ذاتي فيما عدا أريحا وذلك في أعقاب هجوم على حافلة في القدس.
 
6 مارس/آذار2003: أرسلت إسرائيل دبابات إلى مخيم جباليا للاجئين الفلسطينيين في قطاع غزة وأيضا في الضفة الغربية بعد هجوم نفذه نشطاء فلسطينيون على حافلة في حيفا.
 
6 يوليو/تموز 2006: في أعنف قتال منذ بداية عملية "أمطار الصيف" في شمال قطاع غزة، واستشهد خلال هذه العملية 15 فلسطينيا كما لقي جندي إسرائيلي حتفه.
 
12 يوليو/تموز 2006: استشهد ستة فلسطينيين على الأقل عندما وسع الجيش الإسرائيلي اعتداءاته بإرسال قوات إلى وسط قطاع غزة بدعوى وقف الهجمات الصاروخية على المناطق الحدودية الإسرائيلية.
 
أول نوفمبر/تشرين الثاني 2006: استشهد 34 فلسطينيا على الأقل في قتال استمر حتى السابع من نفس الشهر قامت به قوات الاحتلال مدعومة بالمروحيات في بيت حانون شمالي القطاع.
 
5 يوليو/تموز 2007: تقدم الجيش الإسرائيلي في اثنين من مخيمات اللاجئين الفلسطينيين وسط قطاع غزة مما أسفر عن استشهاد 11 فلسطينيا على الأقل.
 
15 يناير/كانون الثاني 2008: استشهد 19 فلسطينيا على الأقل على أيدي قوات برية إسرائيلية مدعومة بقوة جوية في أكثر توغل عسكري دموية منذ عام في قطاع غزة.
 
5 مارس/آذار 2008: بدأ جيش الاحتلال الإسرائيلي عملية أطلق عليها اسم "الشتاء الساخن" بدعوى الرد على إطلاق القذائف الصاروخية المستمر على المناطق الإسرائيلية الحدودية، وأدت هذه الاعتداءات التي استمرت يومين إلى استشهاد أكثر من مائة فلسطيني.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة