اقتحام آخر السجون المتمردة في تركيا   
الجمعة 1421/9/27 هـ - الموافق 22/12/2000 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

سجن كاناكالي
اقتحمت قوات الأمن التركية سجن العمرانية بإسطنبول منهية بذلك عمليات اقتحام بدأتها الثلاثاء الماضي لوقف تمرد شهده عشرون سجنا تركيا قاده سجناء يساريون احتجاجا على مشروع تنوي الحكومة المصادقة عليه يتعلق بمواصفات جديدة للسجون.

وكان سجن العمرانية الواقع في القسم الآسيوي من إسطنبول آخر السجون الذي ظل يشهد مقاومة بعد استسلام المعتقلين في سجن كاناكالي في شمال غرب تركيا أمس. وقد عجزت  قوات الأمن عن السيطرة على هذا السجن منذ بداية عملية اقتحامه مما أوقع 22 قتيلا من بينهم اثنان من رجال الشرطة، بالإضافة إلى نحو مائة جريح.

وكان أكثر من أربعمائة سجين أعلنوا إضرابا عن الطعام خلال الشهرين الماضيين احتجاجا على مشروع جديد للحكومة تزمع من خلاله إنشاء سجون جديدة بمواصفات مغايرة للسجون الحالية.

وقد خلقت أحداث العنف الأخيرة في السجون التركية جوا من القلق في صفوف الاتحاد الأوروبي، الذي تسعى تركيا للانضمام إليه. فقد اندلعت احتجاجات ضد الحكومة التركية في المدن الأوروبية والتركية، في حين هدد أفراد جماعة من الأكراد بقتل أنفسهم، وسيطروا على مكتب المفوضية الأوروبية في لندن لفترة وجيزة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة