محامو تونس يتظاهرون احتجاجا على زيارة شارون   
الخميس 1426/1/29 هـ - الموافق 10/3/2005 م (آخر تحديث) الساعة 9:19 (مكة المكرمة)، 6:19 (غرينتش)
المعارضة تؤكد أن عبو اعتقل على خلفية معارضته زيارة شارون (الفرنسية-أرشيف)
بدأ مئات المحامين التونسيين إضرابا للاحتجاج على الزيارة التي يعتزم رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون القيام بها إلى تونس في نوفمبر القادم، وتضامنا كذلك مع زميلهم المعتقل محمد عبو.
 
وقال المحامي نجيب شبي إن "غالبية المحامين غادروا المحاكم استجابة للإضراب, باستثناء عدد صغير يعتبرون من أشد أنصار الحكومة".
 
وقالت الهيئة الوطنية للمحامين إن أكثر من مائة محام تعرضوا للاعتداء من قبل رجال الشرطة ومنعوا من حضور جلسة التحقيق مع المحامي محمد عبو.
 
غير أن السلطات التونسية أوضحت أن اعتقال عبو جاء على خلفية شكوى تقدّمت بها إحدى زميلاته بتهمة الاعتداء عليها بالعنف كما فتح تحقيق ضده من أجل حثه السكان على خرق قوانين البلاد.
 
كما أشار المحامي إلى أن "واحدا من بين 600 محام استجاب لنداء الإضراب في مدينة صفاقس" كبرى مدن تونس, فيما شن خمسون من المحامين إضرابا عن الطعام في المحكمة الرئيسية بالعاصمة تونس.
 
غير أن الحكومة التونسية نفت أن يكون عمل المحاكم قد تأثر بنداء الإضراب وقالت إن شكاوى المحامين استمع إليها داخل المحاكم.
 
وتصدى الأمن التونسي قبل خمسة أيام لعشرات المتظاهرين في مدن العاصمة وقفصة وبنزرت وصفاقس احتجوا على دعوة تونس لرئيس الوزراء الإسرائيلي, وأدى تدخل قوات الأمن إلى جرح العديد من المتظاهرين واعتقال عدد آخر أطلق سراحهم في ما بعد.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة