تألق لافت لمدربي تونس بالدوريات العربية   
الثلاثاء 1435/4/5 هـ - الموافق 4/2/2014 م (آخر تحديث) الساعة 23:03 (مكة المكرمة)، 20:03 (غرينتش)
تألق فوزي البنزرتي مع الرجاء المغربي في مونديال الأندية أثبت كفاءة المدربين التونسيين (الأوروبية-أرشيف)

مجدي بن حبيب-تونس

منذ تتويج فتحي جبال بلقب الدوري السعودي الممتاز في الموسم الماضي، ارتفعت أسهم المدربين التونسيين في الدوريات العربية التي استقطبت أنديتها هذه الكفاءات الفنية وحصدت معها الألقاب.

وعرفت الأندية العربية خلال الموسم الرياضي الجاري توافدا غير مسبوق للمدربين التونسيين الذين تألقوا في أغلب الدوريات وبخاصة السعودي والقطري والمغربي وكسبوا رهان النجاح والاستحقاق.

وحقق المدرب التونسي فتحي جبال في أبريل/نيسان 2013 إنجازا تاريخيا عندما قاد نادي الفتح للتتويج بلقب الدوري لأول مرة في التاريخ، ليصبح بذلك أول مدرب عربي غير سعودي يتوج بهذا اللقب.

ويسيطر المدربون التونسيون على الدوري السعودي بفضل وجود أربعة أسماء على رأس الإدارة الفنية لأبرز أندية الدوري الممتاز، هم فتحي جبال مع الفتح وعمار السويح مع الشباب وجلال القادري مع النهضة وجميل قاسم مع العروبة.

وأكد جلال القادري الذي يشرف على النهضة السعودي إن أسهم المدرب التونسي في الدوري السعودي ارتفعت ارتفاعا غير مسبوق بعد تتويج فتحي جبال بالدوري العام الماضي مع نادي الفتح، وهو ما جعل الأندية هناك تتعاقد على الكفاءات التونسية التي أثبتت قدرتها على النجاح.

وتسلم جبال المقاليد الفنية لنادي الفتح منذ ست سنوات وحقق الصعود إلى الدوري الممتاز قبل أن يقوده للتتويج لأول مرة بلقب الدوري ثم بكأس السوبر في العام نفسه.

الطرابلسي حقق نتائج جيدة
مع نادي السيلية القطري (الجزيرة)

سمعة جيدة
وعلى غرار الدوري السعودي، شهد دوري نجوم قطر نجاحا غير مسبوق للتونسيين, إذ حقق سامي الطرابلسي نتائج جيدة مع نادي السيلية، وقفز به من المراكز الأخيرة إلى المركز الخامس في الترتيب العام, في حين نجح نبيل معلول المدرب السابق لمنتخب تونس ونادي الترجي التونسي في الخروج بنادي الجيش من أزمته والصعود به إلى المركز الثاني خلف نادي لخويا.

من جهته, تعاقد نادي الغرافة مع التونسي الحبيب الصادق خلفا للبرازيلي زيكو الذي أقيل من مهامه بعد تراجع نتائج الفريق كما يعمل التونسي توفيق زعبوب مدربا مساعدا بنادي الخريطيات.

وفي حديثه للجزيرة نت عن تألق مواطنيه خارج تونس، يرى حمادي الدو مدرب الصفاقسي بطل تونس أن نجاح المدرب التونسي في الدوريات العربية ليس حديث العهد، بل يعود إلى سنوات الألفية السابقة مع كفاءات مثل مراد محجوب ويوسف الزواوي ولطفي البنزرتي وغيرهم.

واعتبر الدو أن الدوري القطري من أفضل الدوريات العربية وأكثرها استقطابا للمدربين ذوي الصيت العالمي مثل البلجيكي إيريك غيريتس، ولكن التونسيين أثبتوا جدارتهم بقيادة الأندية القطرية مثل نبيل معلول وسامي الطرابلسي والحبيب الصادق، كما أن وجود فوزي البنزرتي على رأس الرجاء المغربي تأكيد على جدارة المدرسة التونسية".

الدو: وجود المدربين التونسيين بالدوري القطري دليل قاطع على كفاءتهم (الجزيرة)

خبرة طويلة
جدير بالذكر أن حمادي الدو درب في الدوريين الإماراتي والسعودي لمدة 11 عاما، وتداول على أندية الرائد وضمك وأبها والطائي والرياض السعودية والخليج ودبي بالدوري الإماراتي.

من جهته أكد الخبير التونسي المتخصص في تكوين المدربين ثابت القاهري أن "المسيرة التي حققها فوزي البنزرتي مع نادي الرجاء البيضاوي في كأس العالم للأندية رفعت أسهم التونسيين في الدوريات العربية، إذ تعاقد نادي أولمبيك خريبكة مع التونسي أحمد العجلاني الذي تسلم مقاليد تدريب الفريق أوائل العام الجاري".

يذكر أن نادي الهلال السوداني تعاقد بدوره مع التونسي نصر الدين نابي، في حين شهد الدوري الليبي الممتاز إقبالا على المدربين التونسيين، أمثال لطفي الرويسي مع نادي الرفيق، وطارق ثابت مع نادي الأخضر، ورفيق عياش مع نادي الصقور، وغيرهم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة