وفاق سطيف ينفي اتهامات أهلي جدة   
الاثنين 1428/4/6 هـ - الموافق 23/4/2007 م (آخر تحديث) الساعة 2:00 (مكة المكرمة)، 23:00 (غرينتش)

نفى رئيس نادي وفاق سطيف الجزائري المتأهل لنهائي دوري أبطال العرب لكرة القدم، عبد الحكيم سرار، ما جاء في بيان لنادي أهلي جدة السعودي يتحدث فيه عن تعرض أعضاء الوفد لتهديدات قبل لقاء الفريقين في مدينة سطيف الأربعاء الماضي في إياب الدور نصف النهائي.
 
وقال سرار في اتصال هاتفي مع الجزيرة نت إنه تفاجأ بما جاء في بيان النادي السعودي، وأكد أنه عار من الصحة تماما، مضيفا أن الأهلي استقبل بحفاوة وتمت استضافته في أحسن الظروف، ومؤكدا أن وفاق سطيف الفريق العريق والمعروف بالألقاب الوطنية والقارية، ليس بحاجة إلى أساليب غير رياضية للفوز على منافسه.
 
ودعا إلى مراجعة تقارير الحكم ومراقب المباراة للتأكد من أن أجواء المباراة والظروف الحيطة بها. واتهم أهلي جدة بتلفيق تهم باطلة لتبرير هزيمته، التي كانت نظيفة لا غبار عليها، بل إن النادي السعودي، حسب سرار، هو الذي فاز في المباراة الأولى بخطأ من الحكم الذي احتسب ضربة جزاء خيالية، بشهادة المختصين، وأمام مرأى ملايين المتفرجين.
 
وأضاف سرار أن "وفاق سطيف سبق أن فاز على النصر والاتحاد السعوديين وهما فريقان أقوى من أهلي جدة بكثير، ولم يتهمنا أي فريق بالإساءة للضيوف أو مضايقتهم"، أما التهديد فهو من نسج خيال مسؤولي النادي، ولا يخدم كرة القدم العربية ولا العلاقات الأخوية بين الشعوب العربية.
 
وتعليقا على صدور مثل هذا البيان الذي يراه غريبا، اعتبر سرار أنه جاء تحت تأثير الهزيمة، رغم الإمكانيات المادية الكبيرة التي سخرها المسؤولون للنادي، كما أنهم لم يتعودوا على اللعب أمام جماهير غفيرة كتلك التي يملكها وافق سطيف.
 
المباراة المقبلة
وبخصوص الدور النهائي الذي سيجمع فريقه بنادي الفيصلي الأردني وتجري مباراته الأولى بمدينة سطيف فقال سرار إنه اجتمع مع السفير الأردني وتحدث معه عن تنظيم المباراة وتفاصيل استضافة نادي الفيصلي، وأكد على أن تجري المباراة النهائية في روح رياضية مثالية بين فريقين عريقين.
 
وعن استعداد الوفاق للمباراة كشف سرار للجزيرة نت أن صانع ألعاب الفريق الغائب عن الدور النصف النهائي بسبب الإصابة، لزهر حاج عيسى، جاهز تماما، وسيشارك زملاءه في المباراة القادمة، إلى جانب القائد المحنك يسعد بورحلي وأن المدرب رابح سعدان يضع اللمسات الأخيرة للخطة التي سيواجه بها الفيصلي.
 
وإلى جانب البطولة العربية التي يستعد لخوض المباراة النهائية فيها، يحتل  وفاق سطيف موقع القمة في الدوري المحلي وهو مرشح للفوز بلقب البطولة، كما لا يزال في منافسة كأس الجمهورية التي يعد أحد المختصين فيها، إذ فاز بأكبر عدد من الكؤوس منذ إنشاء المنافسة سنة 1963.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة