سفينة أميركية تهاجم زورقا بسواحل الإمارات   
الاثنين 1433/8/26 هـ - الموافق 16/7/2012 م (آخر تحديث) الساعة 23:00 (مكة المكرمة)، 20:00 (غرينتش)
سفينة "يو إس إن إس راباهانوك" التي أطلقت النار على الزورق (الفرنسية)

قالت مصادر متطابقة إن سفينة حربية أميركية أطلقت النار على زورق في منطقة الخليج العربي قبالة سواحل مدينة جبل علي في إمارة دبي بالإمارات العربية المتحدة مما أدى إلى سقوط قتيل وثلاثة جرحى كانوا على متن الزورق.

وقال طارق أحمد الهيدان مساعد وزير الخارجية الإماراتي للشؤون السياسية إن الزورق الذي تعرض لإطلاق النار كان يحمل صيادين هنودا قتل واحد منهم وأصيب ثلاثة بجروح خطيرة, وإن تحقيقا قد فتح.

من جهته قال المتحدث باسم الأسطول الأميركي الخامس غريغ رايلسون في اتصال مع الجزيرة إن الزورق لم يستجب للتحذيرات المتكررة التي أطلقها الفريق الأمني على متن السفينة الحربية الأميركية مما اضطرهم إلى إطلاق النار عليه باعتباره يشكل تهديدا أمنيا.

وأضاف أن إطلاق النار على الزورق تم من رشاش عيار 50 ملم, وأن تحقيقا فتح للوقوف على ملابسات الحادث، رافضا تأكيد أو نفي هوية الزورق ومن كانوا على متنه.

وقال بيان صادر عن الأسطول الخامس إن إطلاق النار على الزورق من سفينة الإمداد بالوقود "يو إس إن إس راباهانوك" لرفضه التحذيرات والتقدم نحوها بسرعة.

يُذكر أن البحرية الأميركية أصبحت تتعامل بحذر أكثر مع الزوارق الصغيرة منذ مهاجمة المدمرة الأميركية "يو إس إس كول" بميناء عدن في أكتوبر/تشرين الأول 2000 من قبل زورق صغير محمل بالمتفجرات في حادث أسفر عن مقتل 17 من عناصر المارينز وإصابة أربعين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة