مقتل خمسة أميركيين وأربعة عراقيين واشتباكات بالنجف   
الأحد 10/4/1425 هـ - الموافق 30/5/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مقاتلون تابعون للصدر في مدينة النجف (الفرنسية)

تجددت الاشتباكات في مدينة النجف بين مقاتلين تابعين للزعيم الزعيم الشيعي مقتدى الصدر وقوات الاحتلال الأميركي على الرغم من الهدنة التي عرضها الصدر.

وتبادل المقاتلون النيران مع دبابة أميركية قرب مقبرة وادي السلام بالمدينة.

وذكرت مصادر طبية في مستشفى المدينة أن ثلاثة أشخاص أصيبوا خلال الاشتباك. وحمل مسؤول بمكتب الشهيد الصدر القوات الأميركية مسؤولية اندلاع القتال.

وأغلق العديد من التجار على الفور أبواب محلاتهم وخلت شوارع المدينة الشيعية من المارة بعد أن استعادت حركتها العادية منذ الخميس.

جاء ذلك في الوقت الذي تجري فيه استعدادات حثيثة لنقل السلطة من الاحتلال إلى العراقيين وأهمها تعيين رئيس الجمهورية في المرحلة الانتقالية.

مقتل خمسة أميركيين
من ناحية ثانية أعلن بيان لجيش الاحتلال الأميركي في العراق أن ثلاثة من مشاة البحرية (المارينز) قتلوا في هجمات بمحافظة الأنبار غرب بغداد أمس السبت دون ذكر مزيد من التفاصيل.

كما أعلن بيان عسكري أميركي منفصل مقتل جنديين آخرين، أحدهما بسبب جروح أصيب بها في هجوم بقذائف الهاون جنوب بغداد قبل أيام، أما الثاني فقتل في ظروف وصفها البيان بأنها غير عدائية.

سيارة عراقية هوجمت في جنوب بغداد أمس (الفرنسية)
ووقع عدد من الانفجارات في مناطق متفرقة من العراق أمس وأسفر عن إصابات مختلفة بين جنود قوات الاحتلال وإعطاب عدد من الآليات العسكرية.

ففي الفلوجة غرب العاصمة العراقية وقع انفجار أدى إلى إصابة عدد من الجنود الأميركيين وقد تم إجلاء الجرحى تحت حماية من المروحيات التي حلقت في سماء المدينة.

وتعرضت الطرق المؤدية إلى مدينة الطارمية الواقعة على بعد 40 كلم شمال بغداد لثلاثة انفجارات كانت تستهدف وفقا لرواية الأهالي قافلة أميركية.

وفي مدينة سامراء الواقعة شمال العاصمة هاجم مسلحون ناقلة للنفط وأشعلوا فيها النار. كما أفاد مراسل الجزيرة أن مسلحا قتل فجر اليوم في اشتباكات دارت في حي المعلمين بالمدينة بين القوات الأميركية ومسلحين مجهولين, وذلك خلال اقتحام القوات الأميركية وقوات الدفاع المدني العراقي أحد المنازل في المنطقة.

مقتل امرأة وطفلتها
وفي الموصل أعلنت الشرطة مقتل امرأة وطفلتها في ساعة مبكرة من صباح اليوم إثر سقوط قذيفتي هاون على منزلهما جنوبي هذه المدينة.

من ناحية ثانية أصيب ستة جنود أميركيين في انفجار سيارة مفخخة شرق قاعدة تلعفر الأميركية بالمدينة. وقد جرى إسعاف المصابين في مستشفى عسكري.

وفي الكوفة ذكر مراسل الجزيرة أن أربعة مدنيين عراقيين أصيبوا بجروح أمس السبت إثر تجدد المواجهات بين مقاتلي جيش المهدي الموالي للزعيم الشيعي مقتدى الصدر وقوات الاحتلال الأميركية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة