مصرع سبعة في اشتباكات بشمال العراق   
الأربعاء 1423/1/20 هـ - الموافق 3/4/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مقاتلون من كردستان العراق (أرشيف)
لقي سبعة أشخاص مصرعهم إثر تبادل عنيف لإطلاق النار في شمال العراق الذي يسيطر عليه الأكراد. ووقع الحادث بعد أن أطلق مسلحان يشتبه بأنهما من جماعة إسلامية مسلحة على مسؤول بارز في الاتحاد الوطني الكردستاني.

وأوضح مسؤول بالحزب أن برهام صالح رئيس الحكومة الإقليمية بشمال العراق التي يسيطر عليها الاتحاد نجا من الموت أمس بعد أن تبادل مسلحان إطلاق النار مع حراسه في ضاحية السليمانية.

وذكر هذا المسؤول أن المسلحين إضافة إلى خمسة من أفراد الحراسة قتلوا في هذه الاشتباكات. يشار إلى أن الاتحاد الوطني الكردستاني ومنافسه الحزب الديمقراطي الكردستاني تمكنا من انتزاع مناطق يقطنها الأكراد شمال العراق أثناء حرب الخليج عام 1991 ويتقاسمان الآن السيادة عليها.

وتدور مواجهات متقطعة بين الاتحاد الوطني الكردستاني وجماعة إسلامية تعرف باسم جند الإسلام في شمال العراق، وقتل أكثر من خمسين شخصا باشتباكات وقعت بين الجانبين في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي قرب بلدة حلبجة. ويتهم الاتحاد الوطني هذه الجماعة بأن لها علاقة بتنظيم القاعدة الذي يتزعمه أسامة بن لادن ويحمله المسؤولية عن مقتل مسؤول كردي كبير في فبراير/شباط الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة