حملة لصحة القلب في قطر   
الأحد 23/9/1435 هـ - الموافق 20/7/2014 م (آخر تحديث) الساعة 15:55 (مكة المكرمة)، 12:55 (غرينتش)
تجاوز عدد الذين زاروا أكشاك حملة "كلنا من أجل قلب سليم" في العاصمة القطرية الدوحة منذ تدشين الحملة في الـ27 من الشهر الماضي 13500 شخص. وحصل الزوار على فحوص طبية مجانية شملت مستوى الكولسترول والسكر في الدم، وضغط الدم، ومعامل كتلة الجسم. بالإضافة إلى كتيبات إرشادية تحتوي على معلومات حول صحة القلب.
 
وتهدف حملة "كلنا من أجل قلب سليم" التي نفذها مركز حمد الدولي للتدريب التابع لمؤسسة حمد الطبية بدعم من الراعي المؤسس للحملة شركة كونوكوفيليبس قطر، إلى توعية الجمهور حول أمراض القلب والشرايين وكيفية الوقاية منها والعلاج المتوفر لهذه الأمراض والتغيير في الأساليب والأنماط المعيشية التي من شأنها الحفاظ على سلامة القلب والشرايين بين سكان قطر، وقد جذبت الحملة اهتمام قطاع كبير من الجمهور.
الحملة تهدف للتوعية بأمراض القلب والشرايين وكيفية الوقاية منها (الجزيرة/مؤسسة حمد الطبية)

وقالت مؤسسة حمد الطبية -في بيان وصل للجزيرة نت- إنه يتم في أكشاك الحملة دعوة واستقطاب مرتادي المجمعات التجارية لإجراء فحص طبي مجاني يشمل مستوى الكولسترول في الدم، وسكر الدم، وضغط الدم، ومعامل كتلة الجسم. بالإضافة إلى قيام كوادر طبية مدربة في الحملة بشرح مخاطر أمراض الشرايين للأشخاص الذين تظهر لديهم بوادر أو أعراض تشير إلى احتمال إصابتهم بهذه الأمراض.

كتيبات
وبالإضافة إلى الفحوص الطبية المجانية التي يحصل عليها الزائرون، يقوم فريق الحملة بتوزيع كتيبات إرشاد صحي تحتوي على معلومات حول الصيام الصحي ووقاية القلب والشرايين من الأمراض وعن دور الأفراد في الحد من مخاطر هذه الأمراض.

كما تحتوي هذه الكتيبات، التي وزعت على الكثير من المساجد والأماكن العامة في مجمعات السيتي سنتر والمول واللاندمارك في الدوحة، إرشادات حول الصيام وفوائده الصحية والمضار والمساوئ المترتبة على الإفراط في تناول الأطعمة في شهر رمضان، وقد قام فريق الحملة بتوزيع 16000 كتيب إرشادات صحية حول أمراض القلب والوقاية منها و19000 كتيب إرشادات صحية حول الصيام الصحي.

زوار الحملة حصلوا على فحوص طبية مجانية (الجزيرة/ مؤسسة حمد الطبية)

دعم ومساندة
وقال مدير مركز حمد الدولي للتدريب رئيس الحملة الدكتور خالد عبد النور سيف الدين إن حملة "كلنا من أجل قلب سليم" حظيت بالكثير من الدعم والمساندة هذا العام، إذ زارها الكثير من مرتادي المجمعات من فئات عمرية تتراوح بين 16 و70 عاما.

وأضاف الدكتور سيف الدين أن الإحصائيات التي توصلوا إليها من خلال نشاطات هذه الحملة تشير إلى أن 25% من بين زوار مواقع الحملة الـ13500 مصابون بارتفاع ضغط الدم، و30% منهم يعانون من ارتفاع الكولسترول في الدم، و15% يعانون من ارتفاع السكر في الدم، و0% منهم على الأقل يعانون من ارتفاع في مؤشر كتلة الجسم، مما يدل على أنهم يعانون من السمنة أو الوزن الزائد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة