إيقاف رئيس باليرمو لتشكيكه بنزاهة إينفانتينو   
الجمعة 1437/7/23 هـ - الموافق 29/4/2016 م (آخر تحديث) الساعة 22:31 (مكة المكرمة)، 19:31 (غرينتش)
دفع رئيس نادي باليرمو الإيطالي ماوريتسيو زامباريني، المعروف بمواقفه المثيرة للجدل، ثمن تهجمه على الرئيس الجديد للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) السويسري جياني إينفانتينو بإيقافه عشرين يوما، بحسب ما كشف عنه الاتحاد الإيطالي للعبة، الذي فرض هذه العقوبة.

كما فرضت المحكمة الوطنية في الاتحاد الإيطالي غرامة 18 ألف يورو على زامباريني، والغرامة نفسها أيضا على فريقه باليرمو.

وكان زامباريني اتهم إينفانتينو بشراء الأصوات في سباقه إلى رئاسة الاتحاد الدولي.

ورغم الإشادة التي حصل عليها إينفانتينو من شخصيات كروية فاعلة، فقد شكك زامباريني في نزاهة الانتخابات، وكيفية صعود نجم أمين عام الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) بهذه السرعة.

وقال رئيس باليرمو في فيديو نشر على موقع "ميديا غول" الإيطالي "النظام لم يتغير والرئيس الجديد لفيفا، رئيس البيروقراطيين، كان جزءا من كل شيء حصل في السابق".

وانتخب إينفانتينو رئيسا لفيفا في 26 فبراير/شباط الماضي في الجمعية العمومية غير العادية، بعد تفوقه في الجولة الثانية على البحريني الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة، لتنتهي بذلك حقبة السويسري الآخر جوزيف بلاتر الذي تربع على عرش السلطة الكروية العليا 18 عاما، قبل أن يضطر للتنحي بسبب فضائح الفساد والرشوة.

وتعهد إينفانتينو، الذي ترك منصبه أمينا عاما للاتحاد الأوروبي بعد انتخابه في منصبه الجديد، بأن يسعى جاهدا لتلميع صورة فيفا مجددا بعد الأيام الصعبة التي عاشتها الكرة العالمية نتيجة الفضائح المتتالية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة