وفاة بـ"إتش7 إن9" في الصين   
الثلاثاء 1434/10/7 هـ - الموافق 13/8/2013 م (آخر تحديث) الساعة 10:53 (مكة المكرمة)، 7:53 (غرينتش)
فيروس "إتش7 إن9" لا ينتقل من الطيور للإنسان عبر التلامس المباشر فقط بل بالرذاذ عبر الهواء أيضا (غيتي إيميجز)

أعلنت وسائل إعلام صينية يوم الاثنين وفاة شخص في الصين متأثرا بإصابته بفيروس إنفلونزا الطيور الجديد "إتش7 إن9" الذي كان يعتقد أنه قد تم تحجيم انتشاره على مدار الأشهر الماضية. وبذلك يرتفع مجموع عدد الوفيات بالفيروس إلى 44 شخصا، من أصل 135 مصابا.

وذكرت وكالة أنباء تشاينا نيوز سيرفيس الصينية أن المريض توفي مساء الأحد بعد فشل أصاب العديد من أجهزة جسده، دون أن تذكر مزيدا من التفاصيل.

وكان مسؤولون محليون في الصين قد أعلنوا يوم الجمعة عن ظهور حالة مرضية جديدة من فيروس إنفلونزا الطيور "إتش7 إن9" في مقاطعة غوانغدونغ الصينية.

ووفقا لمنظمة الصحة العالمية فقد مرت أسابيع منذ أن أعلنت آخر حالة إصابة في المنطقة.

ويذكر أنه لم يتم الإبلاغ عن حالة إصابة جديدة بالفيروس منذ نهاية مايو/أيار الماضي.

ووصل عدد المصابين بفيروس إنفلونزا الطيور منذ أول حالة مسجلة في مارس/آذار الماضي وحتى يوم الأحد -وفقا لمنظمة الصحة العالمية- إلى 135 شخصا، توفي منهم 44 شخصا. ولا يزال أربعة أشخاص يتلقون العلاج في المستشفى.

وإنفلونزا الطيور هو فيروس يصيب الطيور والدواجن ونادرا ما ينتقل إلى البشر، ولكنه إذا أصاب الإنسان فإنه قد يؤدي إلى الموت.

وتشمل أعراض إنفونزا الطيور السعال والحمى والتهابا في الحلق وآلاما في العضلات. وعادة ما تظهر الأعراض بعد يومين إلى خمسة أيام من إصابة الجسم بالفيروس.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة