موجات المخ الكهربائية تساعد المصابين بالشلل   
الخميس 1436/12/10 هـ - الموافق 24/9/2015 م (آخر تحديث) الساعة 14:37 (مكة المكرمة)، 11:37 (غرينتش)

ما كان مشهدا غريبا في أفلام هوليود بات حقيقة، فقد طور باحثون في كوريا الجنوبية خوذة تفك شفرة موجات المخ الكهربائية لمساعدة المعاقين ومرضى الشلل على الحركة، بتنسيق أوامره مع ما يعرف باسم هيكل صناعي خارجي.

ونجح العلماء في صنع خوذة إلكترونية تفك شفرة موجات المخ الكهربائية وتحولها إلى أوامر للتحكم في الحركة، لمساعدة المعاقين ومرضى الشلل على الحركة، تستخدم بالتكامل مع ما يعرف باسم الهيكل الصناعي الخارجي الشبيه بالهيكل العظمي أو "إيكوسكيليتون".

ويقف الأستاذ الجامعي "لي سيونج وان" وفريقه في جامعة كوريا وراء هذا المشروع، ويقول "لي" إن روبوت الإيكوسكيليتون يقرأ موجات مخ مستخدم الجهاز ويزيل كل الضوضاء الخارجية غير الضرورية من نظام التعامل مع الإشارات، وبعدها يلتقط الروبوت ويصنف خواص موجات المخ، وبهذه الطريقة تتم السيطرة على روبوت الإيكوسكيليتون من خلال تحقيق تجانس بين موجات المخ والأوامر.

ويحتوي الجهاز على خمسة أوامر: للتحرك إلى اليمين أو اليسار أو الأمام أو للوقوف أو للجلوس، وكل واحد من هذه الأوامر له تردد مختلف.

ويقول "لي" -أستاذ المخ والهندسة الإدراكية في جامعة كوريا- إنه حين يركز المستخدم على شيء بصري يولد هذا نفس التردد في الفص القذالي لمخ المستخدم (أحد فصوص الدماغ الأربعة ويختص بالمثيرات المرئية)، وهكذا يمكننا أن نقرأ نوايا المستخدم من خلال قراءة التردد.

وستطبق هذه التكنولوجيا في صناعات أخرى مثل السيارات الذاتية القيادة والطائرات المسيّرة الذاتية التوجيه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة