القمة الأوروبية تتبنى مسودة دستور الاتحاد الموسع   
الجمعة 1424/4/21 هـ - الموافق 20/6/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

فاليري جيسكار ديستان (يمين) يسلم نسخة مسودة الدستور الأوروبي لكوستاس سيميتيس (الفرنسية)
تبنى قادة الاتحاد الأوروبي في قمتهم المنعقدة في منتجع بورتو كاراس قرب سالونيك في اليونان مسودة أول دستور للاتحاد الموسع البالغ عدد أعضائه 25 دولة.

وقال رئيس الوزراء اليوناني كوستاس سيميتيس إنه "تم اعتماد مشروع الدستور الذي قدم هذا الصباح على أنه وثيقة أساسية للمؤتمر الوزاري" الذي ينعقد في أكتوبر/ تشرين الأول المقبل والذي يعود له القرار النهائي.

وأشار رئيس لجنة مستقبل أوروبا –التي أنيط بها إعداد نص الدستور- الرئيس الفرنسي الأسبق فاليري جيسكار ديستان أمام القمة إلى أن النص قوبل "بدعم واسع وبحرارة".

وتنص المسودة على تمديد ولاية رئيس المجلس الأوروبي لفترة تصل إلى خمس سنوات واستبدال نظام الرئاسة الدورية المعمول به حاليا وتعيين وزير خارجية للاتحاد الأوروبي وتقليص نطاق اللجنة الأوروبية.

وكان قادة الاتحاد الأوربي وافقوا خلال قمتهم، التي تستمر ثلاثة أيام، أمس على إنشاء مركز معلومات مشترك بشأن تأشيرات الدخول لمكافحة الهجرة غير المشروعة بطريقة أكثر فعالية.

ويضم جدول أعمال القمة المنعقدة في منتجع بورتو كاراس مناقشة إستراتيجية أمنية تهدف إلى توسيع دور الدول الأعضاء في الشؤون العالمية, ومنع وقوع انقسام مماثل لما حصل حول الأزمة العراقية.

وكانت القمة الأوروبية بدأت أمس وسط إجراءات أمنية مشددة. ونشرت اليونان 16 ألف جندي من قوات الجيش والشرطة في المنطقة لاحتواء المظاهرات التي أصبحت ملمحا مصاحبا للاجتماعات السياسية والاقتصادية الهامة خلال السنوات الأخيرة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة