العراق يتطلع لتعاون رياضي مع إيران   
الأحد 1424/10/28 هـ - الموافق 21/12/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جماهير الكرة العراقية انتقدت قيام قوات الاحتلال الأميركي بتحويل ملعب الشعب إلى مقر لها (أرشيف-الجزيرة)

أكد وزير الشباب والرياضة العراقي علي فائق الغبان أنه سيبحث مع مسؤولي الشباب والرياضة الإيرانيين إمكانية مشاركة طهران في إعادة تأهيل المنشآت الرياضية العراقية التي تعرضت لعمليات نهب وتخريب بعد سقوط النظام العراقي في التاسع من أبريل/ نيسان الماضي.

وقال الغبان قبيل توجهه إلى طهران إنه سيوقع مع المسؤولين الإيرانيين على اتفاق للتعاون والتنسيق الرياضي المشترك بين البلدين يتناول تبادل الخبرات وزيارات المسؤولين والفرق الرياضية، إضافة إلى إمكانية مشاركة إيران في تعمير وإصلاح بعض المنشآت الرياضية التي دمرت ونهبت بعد الحرب على العراق.

جدير بالذكر أن العراق وإيران خاضتا حربا استمرت من عام 1980 إلى 1988.

وأوضح وزير الشباب والرياضة العراقي أن بغداد تنوي التحرك في اتجاه التعاون مع جميع البلدان المجاورة حيث سبقت خطوات في هذا الصدد مع الكويت كما سيتم مستقبلا بحث التعاون الرياضي مع تركيا.

وكانت معظم المنشآت والنوادي الرياضية العراقية تعرضت لعمليات نهب وسلب وحرق بعيد سقوط حكم الرئيس العراقي صدام حسين، ولا تزال هذه المنشآت الرياضية تعاني آثار الدمار وخصوصا ملعب الشعب الدولي الواقع وسط بغداد الذي يتسع لخمسين ألف متفرج والذي استخدمته قوات الاحتلال الأميركي كمقر لها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة