الحريري يبدأ جولة خارجية بالرياض   
السبت 1430/12/24 هـ - الموافق 12/12/2009 م (آخر تحديث) الساعة 17:46 (مكة المكرمة)، 14:46 (غرينتش)
 توقعات بتوجه الحريري إلى دمشق بعد الرياض (رويترز)
بدأ رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري زيارة رسمية إلى الرياض في أول جولة خارجية له عقب نيل حكومته ثقة البرلمان قبل ثلاثة أيام. ويجري الحريري محادثات مع كبار المسؤولين السعوديين. ومن المتوقع أن تكون العاصمة السورية دمشق محطته الثانية بعد الرياض.
 
وقالت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس) إن الحريري وصل الليلة الماضية إلى الرياض في زيارة رسمية دون ذكر تفاصيل عن فحوى لقاءاته مع المسؤولين.
 
تجدر الإشارة إلى أن السعودية تعتبر داعما قويا لعائلة الحريري التي تسيطر على واحدة من أكبر شركات البناء في المملكة وأسسها والد سعد رئيس الوزراء اللبناني الراحل رفيق الحريري. كما قامت الرياض مؤخرا بخطوات لتحسين العلاقات مع دمشق.
 
ونقلت وسائل إعلام لبنانية عن الحريري قوله قبيل مغادرته إلى الرياض إن لبنان دخل مرحلة جديدة و"نريد أن تكتمل فيها عناصر الاستقرار السياسي والأمني مع عناصر التقدم الاقتصادي".
 
وتوقعت مصادر سياسية لبنانية أن تشهد الأيام القبلة مزيدا من الزيارات إلى الخارج. وذكرت قناة إن بي إن اللبنانية أن الأمير عبد العزيز بن عبد الله سيزور دمشق لترتيب زيارة رئيس الحكومة اللبنانية وتكريس التوافق السوري السعودي.
 
من جانبها توقعت قناة المنار التابعة لحزب الله أن يقوم الحريري بزيارة إلى دمشق يوم الاثنين المقبل، ونقلت القناة عن مصادر مطلعة أن الزيارة ستستمر لساعات يلتقي خلالها نظيره السوري محمد ناجي العطري، قبل أن يتوجه إلى قصر الشعب للقاء الرئيس بشار الأسد الذي سيستضيفه على الغداء.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة