تناقص الزيجات والولادات وتزايد الطلاق في اليابان   
الأربعاء 1423/10/28 هـ - الموافق 1/1/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ممرضة يابانية تحمل طفلا في مركز الأمومة والطفولة بمستشفى جامعة جيكي في طوكيو
أكدت إحصاءات رسمية أن اليابان سجلت العام المنصرم أدنى مستويات لها في الولادات. وجاء في هذه الأرقام التي نشرت اليوم أن 1.156 مليون طفل ولدوا في اليابان العام الماضي، أي أقل من العام السابق له بـ15 ألفا وفق وزارة الصحة اليابانية العامة.

ويعتبر هذا التراجع في الولادات الثاني في غضون عامين متتاليين. كما تراجعت عدد الزيجات إلى 755 ألف زيجة أي أقل بـ45 ألفا من عام 2001، وسجلت حالات الطلاق رقما قياسيا لتصل إلى 292 ألف حالة بزيادة ستة آلاف حالة عن العام السابق.

وأفادت تقارير صحفية أن وزارة الصحة اليابانية تعتزم تمويل ما يعرف بنوادي العزاب التي تشرف عليها حكومات المقاطعات المحلية بهدف تشجيع الزواج وإنجاب الأطفال لتعزيز النمو السكاني في البلاد.

وأضافت المصادر أن بعض المدن بدأت بالفعل في تنظيم مشاريع لتشجيع الزواج عن طريق إعداد متنزهات وفصول للرقص ورحلات ترفيهية لتوفير فرص الالتقاء بين غير المتزوجين للتعارف ثم الزواج، وكذلك تقديم حوافز مادية للمتزوجين الجدد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة