فرنسا تجري تدريبات تحسبا لوقوع هجمات   
الجمعة 1425/3/18 هـ - الموافق 7/5/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جانب من التدريبات داخل محطة مترو بلاس ديتالي في باريس (الفرنسية)
أجرت فرنسا تدريبا تجريبيا داخل شبكة مترو الأنفاق في باريس لاختبار مدى استعداد أجهزة الطوارئ المختصة لمواجهة حدوث انفجار قنبلة، وذلك ضمن أحدث حلقة في سلسلة من التدريبات التي تجريها تحسبا لوقوع هجمات حقيقية.

وتم خلال التجربة التي جرت في وقت مبكر من صباح اليوم بمحطة مترو بلاس ديتالي في العاصمة الفرنسية محاكاة انفجار قنبلة وما يعقب ذلك من نشوب حريق.

وأجريت التدريبات عقب انتهاء رحلات المترو اليومية، واستغرق وصول خدمات الطوارئ إلى موقع الحادث من ست إلى سبع دقائق.

وقد تفقد وزير الداخلية الفرنسي دومينيك دوفيلبان مركزا تجاريا قريبا تم تحويله إلى مستشفى ميداني مؤقت للضحايا المحتملين. وقال للصحفيين إن التدريب القادم سيختبر أثر وقوع هجوم مباشر على أي مستشفى.

وأوضح الوزير الفرنسي أنه على الرغم من أن فرنسا ليست مستهدفة على وجه الخصوص بأي خطر اليوم، فإن هجمات مدريد يوم 11 مارس/آذار الماضي التي خلفت 191 قتيلا تبين أن على الأجهزة الأمنية الفرنسية توخي اليقظة وإجراء اختبارات دائمة تحسبا لهجمات مشابهة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة