موسكو تدعو طهران للرد بسرعة على المقترحات الغربية   
السبت 1427/7/3 هـ - الموافق 29/7/2006 م (آخر تحديث) الساعة 1:04 (مكة المكرمة)، 22:04 (غرينتش)
بولتون أكد توصل مجلس الأمن لمشروع قرار بشأن أزمة تخصيب اليورانيوم الإيراني (الفرنسية)

دعا وزير الخارجية الروسي الجمعة طهران إلى دراسة اقتراحات الدول الست الكبرى حول ملفها النووي "في أقرب وقت ممكن والرد عليها إيجابا".
 
وأدلى سيرغي لافروف بهذه التصريحات التي نقلتها الوكالات الروسية، في طريق عودته من ماليزيا حيث شارك بقمة رابطة دول جنوب شرق  آسيا.
 
وفي تطور آخر صرح مندوب الولايات المتحدة بالأمم المتحدة الجمعة أن الدول الخمس الدائمة العضوية بمجلس الأمن وافقت على مشروع قرار بشأن إيران.
 
وأشار جون بولتون إلى أن المجلس سيدرس فرض عقوبات على طهران إذا لم توقف نشاطاتها لتخصيب اليورانيوم بحلول 31 أغسطس/آب، وذلك بموجب مشروع القرار الذي صاغته أميركا وروسيا وبريطانيا والصين وفرنسا بالإضافة إلى ألمانيا.
 
وأوضح المندوب الأميركي أنه سيجري توزيع نسخة من نص مشروع القرار على الدول العشر الأعضاء بمجلس الأمن في وقت قريب، وربما يجري التصويت عليه الاثنين المقبل.
 
وصرح للصحفيين بمقر الأمم المتحدة بأنه إذا لم تطبق إيران ذلك فإن "الخطوة  التالية ستكون دراسة فرض عقوبات في مجلس الأمن، وستكون خطتنا التحرك بقوة لفرض تلك العقوبات".
 
أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني يودع شافيز الذي اتجه بعد زيارة الدوحة إلى طهران (الفرنسية)
زيارة شافيز
وفي إطار آخر، يجري الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز الذي وصل إلى طهران مساء الجمعة محادثات مع نظيره الإيراني محمود أحمدي نجاد.
 
وقال مسؤول بمكتب الرئيس الإيراني إن المحادثات ستتضمن العلاقات الثنائية بين البلدين، ومراجعة الاتفاقات الموقعة بالسابق وتوقيع اتفاقات جديدة.
 
وسيقوم شافيز بافتتاح سفارة فنزويلا الجديدة في العاصمة الإيرانية، ولقاء رجال أعمال. كما سيتلقى وسام الشرف من جامعة طهران.
 
وهذه الزيارة هي الرابعة لشافيز إلى الجمهورية الإسلامية منذ عام 2000. وتنتمي كل من إيران وفنزويلا إلى منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) ولهما مواقف معادية للولايات  المتحدة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة