وفاة عنصر من حماس بسجون الخليل   
الاثنين 1430/6/21 هـ - الموافق 15/6/2009 م (آخر تحديث) الساعة 11:15 (مكة المكرمة)، 8:15 (غرينتش)
 حماس أرجعت وفاة هيثم إلى "التعذيب الوحشي" الذي تعرض له بسجن الخليل (رويترز-أرشيف)
أكدت حركة المقاومة الإسلامية (حماساليوم وفاة أحد عناصرها "نتيجة التعذيب الوحشي" الذي تعرض له في سجن المخابرات في الخليل بالضفة الغربية حسب بيان لها.
 
وقالت حماس في بيان لها نقلا عن مصادر طبية في مدينة الخليل إن هيثم عبد الله عمرو (28 عاما) "كان قد اختطف على يد جهاز المخابرات بعد اقتحام منزله في قرية بيت الروش الفوقا بصورة همجية في العاشر من الشهر الحالي".
 
وأضاف البيان أن المتوفى من قرية بيت الروش الفوقا في دورا الخليل وعضو في الهيئة الإدارية بالجمعية الخيرية الإسلامية، ويعمل ممرضا.
 
وكانت حركتا الحرير الوطني الفلسطيني (فتح) وحماس قد أكدتا خلال اجتماع لجنتي المصالحة في غزة والضفة أمس الأحد على إنهاء ملف الاعتقال السياسي.
 
واتفق الطرفان على اعتماد الهيئة المستقلة لحقوق المواطن مؤسسة حقوقية لإصدار تقارير شهرية للمجلس التشريعي والرئيس عن الاعتقال السياسي وتعريفه.
 
وعلى الصعيد نفسه نفى رئيس كتلة فتح البرلمانية عزام الأحمد في تصريح له أن تكون حركته مسؤولة عما يجري من اعتقالات في صفوف أنصار وأفراد حماس بالضفة الغربية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة