المحكمة العليا بنيجيريا تقر بصحة انتخابات الرئاسة   
السبت 1429/12/16 هـ - الموافق 13/12/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:33 (مكة المكرمة)، 21:33 (غرينتش)
المعارك القانونية قلصت صلاحيات الرئيس المتخب أومارو يار أدوا (الفرنسية-أرشيف)
أقرت المحكمة العليا في نيجيريا بصحة انتخاب الرئيس أومارو يار أدوا, لتضع حدا لنحو عامين من المعارك القانونية.

ورفضت المحكمة طعن المعارضة في نتائج الانتخابات التي أجريت في أبريل/نيسان 2007 بحضور مراقبين أجانب ومحليين, حيث وردت تقارير عن حدوث عمليات تزوير على نطاق واسع, وهذا ما ذكره مراقبون أوروبيون.

وفي وقت سابق اعتبرت محكمة أقل درجة أن الطعون المقدمة من منافسي الرئيس لم تقدم الدليل الكافي على أن التزوير أثر في مجمل النتيجة.

وقد قيدت تلك المعارك القانونية على مدى عامين سلطات الرئيس وأقلقت المستثمرين الأجانب خاصة العاملين في مجال النفط.

وينتظر أن يواجه الرئيس تنامي الضغوط لتسريع إصلاحات تتعلق بالبنية الأساسية لقطاع الكهرباء وتحسين الأمن في منطقة دلتا النيجر الغنية بالنفط.

في المقابل يواجه الرئيس انتقادات تتهمه بالتحرك ببطء فيما يتعلق بالإصلاحات والتأخير في وضع مشروع ميزانية عام 2009 واختيار مجلس وزراء جديد وإنعاش قطاع الطاقة.

يشار إلى أن نيجيريا نكبت بعدة انقلابات عسكرية منذ الاستقلال عن بريطانيا عام 1960. كما تعد أكبر الدول بصناعة النفط بالقارة الأفريقية, فيما يعاني معظم السكان من الفقر.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة