مراسلون بلا حدود تنتقد السلطات السورية   
الثلاثاء 1423/2/17 هـ - الموافق 30/4/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

انتقدت منظمة مراسلون بلا حدود قرار السلطات السورية عدم تجديد أوراق اعتماد مدير مكتب وكالة الصحافة الفرنسية في دمشق ماهر شميطلي، وقال رئيس منظمة الدفاع عن حرية الصحافة روبير مينار في بيان "هذا هو الدليل, مرة أخرى, على أن السلطات تتذرع بأية حجة عندما يتعلق الأمر بفرض عقوبة على وسيلة إعلام تواجهها بالانتقاد".

واعتبر مينار أن "الآمال التي بنيت على بشار الأسد عندما خلف والده قد انهارت. وتبقى سوريا أحد الأنظمة الأكثر قمعا في الشرق الأوسط".
ونقلت وكالة الأنباء السورية عن مصدر إعلامي سوري قوله إن "عدم التجديد لماهر شميطلي يعود إلى مخالفته قواعد اعتماد المراسلين في سوريا وأصول وتقاليد المهنة الصحفية".

وكانت إدارة منطقة الشرق الأوسط لوكالة الصحافة الفرنسية اعتبرت أن رفض تجديد اعتماد شميطلي, الذي تولى مهامه في دمشق في أكتوبر/تشرين الأول 2000, "عرقلة لا مبرر لها لعمل الصحافة الدولية في سوريا وبناء عليه فإن وكالة الصحافة الفرنسية قررت عدم تعيين بديل لمدير مكتب دمشق في الوقت الحاضر".

كما أعربت وزارة الخارجية الفرنسية عن أسفها لقرار السلطات السورية عدم التجديد لشميطلي الذي غادر دمشق للعمل في مكتب الوكالة في القاهرة، وقال الناطق باسم الوزارة فرنسوا ريفاسو إن عدم تجديد اعتماد مراسل الصحافة الفرنسية في دمشق "يمثل إشارة سلبية بالنسبة إلى احترام حرية الصحافة في سوريا".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة