رنا شلبي ملكة جمال "كل العرب" بأراضي 48   
الأربعاء 1427/12/21 هـ - الموافق 10/1/2007 م (آخر تحديث) الساعة 17:46 (مكة المكرمة)، 14:46 (غرينتش)

أسئلة لجنة التحكيم تناولت أيضا عمق ثقافة المشاركات وشخصياتهن (الجزيرة نت)
وديع عواودة-حيفا

فازت رنا شلبي بلقب ملكة الجمال في الحفل الذي ترعاه منذ أكثر من 15 عاما صحيفة "كل العرب" الصادرة بمدينة الناصرة داخل أراضي 48.

وانتخبت شلبي من بين 12 متنافسة للعام 2006، في حفل شهد نشاطات فنية متنوعة أشرف عليها المخرج والممثل محمود صبح، وقدمه الإعلاميان ربى ورور ويزيد حديد.

وقدمت في الحفل باقة من أغنيات محمد عبد الوهاب أداها الفنان كمال سليمان، وعرض تمثيلي هزلي من أداء الثنائي الكوميدي أسامة وميسرة مصري.

وفي مرحلة تعريف الجمهور بالمرشحات، تقدمت المشاركات تباعا يرافقهن عرض الفيديو كليب الخاص بكل منهن على شاشات عرض ضخمة.

ثم أجابت المرشحات على أسئلة لجنة التحكيم، التي اقتحمت عوالمهن الداخلية وتطلعاتهن للمستقبل، وفحصت عمق ثقافتهن ونوعية شخصياتهن بهدف وضع العلامات النهائية.

الجوهر قبل المظهر
وقالت الملكة المتوجة رنا شبلي التي تستعد لتعلم اللغات بالجامعة إن لحظة إعلان النتائج كانت مفاجأة مثيرة لها رغم أنها كانت تتوقع الفوز.

وردا على سؤال من الجزيرة نت حول سبب اختيارها، اعتبرت أن الحكام أدركوا جمالها الداخلي أيضا من خلال استجوابها، وتعرفوا إلى بساطتها وتواضعها وإنسانيتها.

وأضافت "رغم أهمية المظهر لن يصيبني اللقب الجديد بالغرور ولن يعميني عن رؤية الأهم، وهو الجوهر".

ورغم انتمائها لمجتمع ريفي محافظ أكدت شلبي أن والدها شجعها وفرح كثيرا لفوزها باللقب، الذي منحت علاوة عليه جوائز مادية مختلفة منها منحة بقيمة عشرة آلاف دولار.

ونوهت شلبي إلى أن الرقص بأنواعه والمطالعة بواسطة الإنترنت أهم هواياتها.

وأكدت أن شخصيتها المثالية هي الملكة رانية العبد الله "لكونها ملكة شابة حققت الكثير في مجال مساعدة الفقراء والأيتام وبناء ودعم المؤسسات".

وحصلت المشاركات عنات نجيدات على لقب وصيفة أولى، ورشا دراوشة وصيفة ثانية،


وكوثر صالحة على لقب "حسناء ليدي" نظرا لتقارب العلامات بينها وبين الوصيفة الثانية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة