16 قتيلا في الخبر واقتحام مكان احتجاز الرهائن   
السبت 1425/4/10 هـ - الموافق 29/5/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

سيارة محترقة في مكان الحادث في الخبر (الفرنسية)

أعلنت مصادر أمنية سعودية أن سلسلة الهجمات التي شنها مسلحون على مجمعات في مدينة الخبر شرقي المملكة أسفرت عن مقتل 16 شخصا حتى الآن في الوقت الذي اقتحمت فيه قوات الأمن السعودية مجمع الواحة الذي يحتجز فيه المسلحون رهائنهم.

وقالت هذه المصادر إن بين القتلى تسعة مدنيين على الأقل
-منهم سبعة أجانب- إضافة إلى سبعة من أفراد قوات الأمن السعودية. وذكرت أن القتلى هم أميركي وبريطاني ومصري وفلبينيان وهندي وباكستاني ومدنيان سعوديان.

تفاصيل العملية
وقد اقتحم المسلحون الذين كانوا يرتدون الزي العسكري مبنى (بتروليوم سنتر) الذي يضم شركات نفط أجنبية في منطقة الراكة في المدينة، ثم مجمعات سكنية تؤوي موظفي الشركات.

آثار دماء على مداخل أحد المجمعات (الفرنسية)
وقال شهود إن المسلحين أطلقوا النار على حافلة لدى خروجها من مجمع "غولدن بيلت" السكني في منطقة الراكة الذي يعيش فيه أجانب بشكل أساسي.

وأفادت الأنباء بأن قوات الأمن السعودية اقتحمت مجمع الواحة الذي تحصن داخله المهاجمون بعد أن احتجزوا عددا من الرهائن دون أن تعرف حتى الآن نتيجة هذه العملية.

وكان السفير اللبناني في الرياض أعلن قبل عملية الاقتحام أنه تم الإفراج عن اللبنانيين الخمسة الذين احتجزهم المسلحون في حين لايزال هؤلاء يحتجزون عددا غير معروف من الرهائن.

وقد أكدت السفارة الأميركية في الرياض مقتل الأميركي في حين أعلنت وزارة الخارجية البريطانية أن فريقا من دبلوماسييها وصلوا للرياض للتحقق من مقتل أحد البريطانيين.

وأعلن بيان منسوب إلى تنظيم القاعدة وزع بالبريد الإليكتروني ونشر على موقع ساحات على الإنترنت مسؤوليته عن الهجوم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة