ألمانيا تتوقع دخول آلاف اللاجئين اليوم   
السبت 1436/11/22 هـ - الموافق 5/9/2015 م (آخر تحديث) الساعة 17:55 (مكة المكرمة)، 14:55 (غرينتش)

ذكرت وكالة رويترز أن مئات اللاجئين وصلوا إلى محطة القطارات في مدينة ميونيخ الألمانية اليوم السبت بعد أن اتفقت النمسا وألمانيا مع المجر على السماح للمهاجرين بعبور حدودهما، في حين تتوقع السلطات الألمانية قدوم ما يصل إلى عشرة آلاف لاجئ اليوم إلى أراضيها.

ونقلت الوكالة عن متحدث باسم الشرطة الألمانية قوله إن نحو 450 مهاجرا وصلوا على متن قطار خاص، وستجري مرافقتهم إلى قطار بالمدينة لنقلهم إلى مركز طوارئ قريب للتسجيل.

فشل أوروبي
من جهته، قال وزير الخارجية المجري، خلال وصوله صباح اليوم إلى لوكسمبورغ لحضور اجتماع لوزراء خارجية منطقة اليورو لمناقشة أزمة الهجرة، إن نقل طالبي اللجوء غير المسجلين من المجر إلى الحدود النمساوية يبرز فشل سياسة الهجرة في الاتحاد الأوروبي.

وفي وقت يتواصل فيه تدفق اللاجئين إلى النمسا، حيث دخل إليها الآلاف يوم أمس وصباح اليوم آتين من المجر، دعت فيينا الدول الأوروبية إلى التحرك لمواجهة الفوضى الناجمة عن أزمة اللجوء.

وقال وزير الخارجية النمساوي سيباستيان كورز "يفترض أن يفتح ما يحصل أعيننا على حالة الفوضى التي وصل إليها الوضع في أوروبا اليوم".

video

وفي وقت سابق من صباح اليوم، وصلت أول حافلة تقل لاجئين إلى الحدود النمساوية بعد أن ظلوا عالقين بالعاصمة المجرية بودابست، وعقب موافقة فيينا وبرلين على استقبال آلاف منهم.

وأفادت الشرطة النمساوية أن خمسين لاجئا، من بين 1200 آخرين كانوا قد بدؤوا رحلة نحو الحدود من بودابست سيرا على الأقدام، وصلوا إلى نقطة هيغيشالوم-نيكلسدورف الحدودية.

حافلات أخرى
وقال يانوس لازار مدير مكتب رئيس وزراء المجر فيكتور أوربان، في مؤتمر صحفي أمس الجمعة، إن نحو مئة حافلة ستُرسل لنقل آلاف اللاجئين من محطة قطارات رئيسية بشرق بودابست، إضافة إلى 1200 شخص يسيرون عبر طريق سيارات رئيسي باتجاه النمسا.

وأوردت وكالة الصحافة الفرنسية أن عدة حافلات أخرى غادرت فجرا محطة كيليتي للقطارات في بودابست، وعلى متنها لاجئون ظلوا عالقين في خيام انتظارا لركوب قطارات تقلهم إلى النمسا وألمانيا.

وباتت المجر محط أنظار العالم بعد أن وصلها مئات الألوف من اللاجئين في محاولة لعبور حدودها لأوروبا الغربية، وبخاصة ألمانيا التي أعلنت أنها لن تُرحِّل اللاجئين السوريين من أراضيها، وأبدت استعدادا لاستضافة ثمانمئة ألف هذه السنة.

وكانت الحكومة النمساوية أعلنت الجمعة الاتفاق مع ألمانيا على استقبال آلاف اللاجئين الذين قررت المجر نقلهم إلى حدودها، بينما جهر قادة المجر وبولندا وسلوفاكيا والتشيك برفضهم أي حصص ملزمة بخصوص اللاجئين.

وحثت برلين الدول الأوروبية على الكف عن تبادل الاتهامات، في وقت أبدت بريطانيا استعدادها لاستضافة آلاف من اللاجئين السوريين لكن من معسكرات اللجوء مباشرة وليس من أولئك العالقين بالمجر واليونان وإيطاليا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة