مقتل 48 شخصا بأعمال عنف بالكونغو   
الاثنين 1424/5/23 هـ - الموافق 21/7/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جنود فرنسيون من القوات الدولية في عملية عسكرية بالكونغو (الفرنسية)
قال المتحدث باسم الأمم المتحدة في شرق الكونغو ليوكاديو سالميرون إن قرويين من شرق الكونغو يؤكدون أن 48 شخصا قتلوا الأسبوع الماضي في تجدد للقتال بين القبائل بالقرب من بلدة بونيا حيث نشرت قوة دولية.

وأوضح المسؤول الدولي أن القرويين أبلغوا فريقا زائرا من مسؤولي الأمم المتحدة للشؤون العسكرية والإنسانية السبت أن 45 شخصا فتلوا في تشوميا وثلاثة في كاسينس خلال قتال اندلع في الخامس عشر من الشهر الجاري.

وأشار سالميرون إلى أن المهاجمين أضرموا النيران في 250 منزلا بتشوميا وأن عددا كبيرا من السكان لاذوا بالفرار كما أن مستشفى تشوميا تعرض للنهب، منوها بأن الوضع باعث على اليأس.

وعبر عن اعتقاده بأن المهاجمين المسلحين هم حلفاء لقبيلة ليندو، ومعظم سكان القرى المطلة على ضفاف بحيرة ألبرت الواقعة على بعد 50 كم شرقي بونيا من قبيلة هيما.

وقال متحدث باسم جماعة بوسيك المتمردة التي تنتمي لقبيلة هيما الخميس الماضي إن 54 شخصا على الأقل قتلوا عندما هاجم مسلحون متحالفون مع قبيلة ليندو تشوميا صباح الثلاثاء.

يذكر أن قوة دولية تقودها فرنسا أرسلت إلى بونيا الشهر الماضي للحيلولة دون وقوع قتال بين مقاتلي ليندو وهيما الذي أودى بحياة مئات من المدنيين لكن القوة غير مفوضة بالتحرك خارج بونيا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة