قائد المتمردين يسلم نفسه لسلطات هاييتي   
السبت 5/3/1425 هـ - الموافق 24/4/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

تشامبلين يسلم نفسه للسلطات الهاييتية (الفرنسية)

سلم قائد المتمردين في هاييتي جوديل تشامبلين نفسه لسلطات بلاده, معلنا أنه مستعد للاستسلام كأسير من أجل منح مواطنيه فرصة لبناء بلد ديمقراطي.

ووصف نفسه بأنه بطل لدوره في "تحرير الهاييتيين من الرئيس جان بيرتراند أرستيد". وكان تشامبلين قد شن مع قائد الشرطة ثورة أسفرت عن تنحية أرستيد عن السلطة.

واتهمت جماعات تدافع عن حقوق الإنسان حكومة هاييتي المؤقتة بتشكيل تحالفات مع أفراد مثل تشامبلين أثناء مقاضاة مؤيدي الرئيس المخلوع أرستيد.

ويتوقع أن يسلم زعيم آخر متهم بانتهاكات لحقوق الإنسان معروف باسم جين تاتون نفسه للسلطات. ويتيح قانون هاييتي إعادة محاكمة الأشخاص الذين تصدر بحقهم أحكام غيابية.

من ناحية ثانية أعلن أعضاء في الكونغرس الأميركي أنهم سيطلبون من الرئيس بوش التمديد للقوات الأميركية في هاييتي بعد انتهاء مهمتها يوم الأول من يونيو/ حزيران المقبل.

وقال رئيس بعثة الكونغرس إلى هاييتي العضو الديمقراطي مارك فولي في مؤتمر صحفي عقب لقائه بالرئيس المؤقت بونيفيس ألكسندر ورئيس الحكومة المؤقتة جيرالد لاتورتو إن الرئيس ورئيس الحكومة طلبا منه العمل على إبقاء بعض القوات الأميركية في البلاد في هذا الوقت الحرج.

يذكر أن القوة الأميركية وصلت البلاد بعد مغادرة الرئيس المخلوع أرستيد، وقادت قوات متعددة الجنسيات مشكلة من فرنسا وتشيلي وكندا.

ويتوقع أن تسلم هذه القوات مهمة حفظ الأمن في البلاد لقوات حفظ سلام من الأمم المتحدة يوم الأول من يونيو/ حزيران المقبل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة