اتفاق أميركي قرغيزي على تأجير قاعدة ماناس   
السبت 1427/6/19 هـ - الموافق 15/7/2006 م (آخر تحديث) الساعة 7:10 (مكة المكرمة)، 4:10 (غرينتش)

150 مليون دولار أنهت أزمة تأجير قاعدة ماناس (الفرنسية)
أنهت كل من الولايات المتحدة وقرغيزستان جدلا استمر عاما حول تأجير الأخيرة قاعدة عسكرية تستخدمها القوات الأميركية المنتشرة في أفغانستان.

وتوصل الطرفان إلى اتفاق يقضي برفع قيمة إيجار قاعدة ماناس الواقعة قرب العاصمة بشكيك إلى 150 مليون دولار سنويا حسب بيان صدر عن السفارة الأميركية في بشكيك.

وجاء في البيان "تعلن حكومتا الولايات المتحدة وجمهورية قرغيزستان نجاح مفاوضاتهما حول مواصلة استخدام قاعدة ماناس الجوية" التي يتمركز فيها الأميركيون منذ 2001.

ووقع الاتفاق المشروط بموافقة الكونغرس الأميركي رئيس مجلس الأمن القرغيزي ميروسلاف نيازوف ونائب وزير الدفاع الأميركي جيمس ماكدوغال.

وتعير واشنطن أهمية كبيرة لقاعدة ماناس منذ إغلاق قاعدتها العسكرية الأخرى في آسيا الوسطى التي تقع في أوزبكستان.

وتملك روسيا منذ 2003 قاعدة عسكرية في قرغيزستان على بعد بضعة كيلومترات فقط من ماناس.

وكان الرئيس القرغيزي كرمان بيك باكياف قد هدد مرتين بإصدار الأمر بإغلاق هذه القاعدة بعد أن طالب في فبراير/شباط الماضي بنحو 207 ملايين دولار سنويا –أي مائة ضعف الإيجار الحالي- للسماح للقوات الأميركية بالبقاء فيها.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة