مقتل أربعة أشخاص وجرح 30 بمفخخة في مدينة الصدر   
الخميس 1429/2/7 هـ - الموافق 14/2/2008 م (آخر تحديث) الساعة 20:28 (مكة المكرمة)، 17:28 (غرينتش)

الشرطة العراقية تتوقع ارتفاع عدد ضحايا التفجير (رويترز-أرشيف)

قتل أربعة أشخاص على الأقل وجرح نحو 30 آخرين في انفجار حافلة صغيرة مفخخة استهدفت الخميس سوقا شعبية بمدينة الصدر شرقي بغداد، في حين قتل مسلحون تسعة أشخاص من أسرة واحدة في قرية العوجة.

وتوقعت مصادر من الشرطة العراقية ارتفاع عدد ضحايا التفجير الذي وقع وقت ذروة الحركة في السوق.

وقبل أسبوعين وقع انفجاران في سوقين قتل فيهما 99 شخصا وقال الجيش الأميركي والقوات العراقية إنهما من تدبير القاعدة.

ومن جهة أخرى قالت الشرطة العراقية وشهود عيان إن مسلحين قتلوا بالرصاص تسعة أفراد من أسرة عراقية بعد أن اقتحموا مساء الأربعاء منزلها بقرية العوجة جنوب مدينة تكريت، كبرى مدن محافظة صلاح الدين الواقعة على بعد 180 كلم شمال بغداد.

وقال شرطي كان في الموقع طلب عدم نشر اسمه إن المسلحين "هاجموا المنزل الساعة الرابعة صباحا وفتحوا النار فقتلوا الزوج والزوجة وأولادهما السبعة"، مضيفا أن السلطات الأمنية لم تعرف السبب بعد.

وفي حادث آخر جرح شرطيان عراقيان عندما انفجرت قنبلة كانت مزروعة على جانب الطريق على دوريتهما جنوب مدينة البصرة الواقعة على بعد 550 كيلومترا جنوب شرق بغداد.

وفي بغداد قالت الشرطة إنها عثرت يوم الأربعاء على جثث ثلاثة أشخاص في أماكن متفرقة بالمدينة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة