حماس تأسف لتصريحات مبارك   
الاثنين 1431/2/9 هـ - الموافق 25/1/2010 م (آخر تحديث) الساعة 20:35 (مكة المكرمة)، 17:35 (غرينتش)

مبارك أكد أنه لا رجعة عن الجدار الفولاذي على الحدود مع غزة (الأوروبية-أرشيف)

أعربت حركة المقاومة الإسلامية حماس عن أسفها الشديد لتصريحات الرئيس المصري حسني مبارك، التي أكد فيها المضي قدما بمواصلة ما أسماه "التحصينات الإنشائية" على الحدود مع قطاع غزة.

وقال القيادي في حماس مشير المصري إن تصريحات مبارك المدافعة عن الجدار الفولاذي "هي عنوان لأزمة الحصار المطبق على 1.5 مليون فلسطيني في قطاع غزة"، وأكد أن تصريحات مبارك الأخيرة تتنافى مع تصريحات سابقه له بأنه لن يسمح بتجويع الشعب الفلسطيني في غزة.

وشدد المصري على أن الجدار الفولاذي المصري لا يخدم مصلحة أي طرف عربي، "بل إن الاحتلال الإسرائيلي هو المستفيد منه، لأن فيه قتلا لآخر شريان يمد سكان قطاع غزة بالحياة بعد عامين ونصف من الحصار".

ودعا مشير المصري مصر لأن تكون جزءا من عملية فك الحصار على غزة، مؤكدا أن حركته "كانت وستبقى الأحرص على الأمن القومي المصري، وأن الخطر على الأمن القومي العربي هو العدو الصهيوني والمطلوب هو إنهاء الحصار".

وكان مبارك أكد في كلمة بمناسبة عيد الشرطة الاستمرار ببناء "التحصينات والإنشاءات الهندسية" على الحدود مع قطاع غزة، ورفض الجدال الدائر حول هذه القضية، وعدها من مظاهر سيادة البلاد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة