محكمة مغربية ترجئ محاكمة المتهمين بالانتماء للقاعدة   
الاثنين 1423/8/22 هـ - الموافق 28/10/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

وافقت محكمة مغربية أمس الاثنين على إرجاء محاكمة العناصر الذين يشتبه في انتمائهم إلى تنظيم القاعدة إلى 25 ديسمبر/كانون الأول بطلب من الدفاع.

فقد أرجأت محكمة الاستئناف في مدينة الدار البيضاء، وهي تعمل كمحكمة ابتدائية في القضايا الجنائية, بطلب من الدفاع الذي طالب باستدعاء حوالي عشرة شهود. وأحيطت المحكمة بانتشار أمني كثيف في حين وصل المعتقلون إلى المحكمة في سيارات مصفحة.

ويواجه ثلاثة سعوديين وسبعة مغاربة معهم أوقفوا يوم 12 مايو/أيار الماضي تهمة التحضير لهجمات على سفن غربية في مضيق جبل طارق وعلى حافلات مغربية ومقاه في ساحة جامع الفناء الشهيرة بمراكش. وبموجب القانون المغربي قد يواجه بعض أعضاء المجموعة عقوبة الإعدام في حالة إدانتهم.

وشجبت عائلات الموقوفين عدة مرات ظروف اعتقال أقربائهم ووجهت دعوات إلى منظمات حقوق الإنسان بالمغرب والخارج في هذا الصدد.

كان هؤلاء الأقارب قد أعلنوا إضرابا عن الطعام في يوليو/تموز خارج سجن عكاشة في الدار البيضاء، احتجاجا على ما وصفوه بالأوضاع غير الإنسانية داخل السجن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة