تايوان ترحب بزيارة الدلاي لاما   
الخميس 1430/9/7 هـ - الموافق 27/8/2009 م (آخر تحديث) الساعة 14:38 (مكة المكرمة)، 11:38 (غرينتش)

تايوان وصفت زيارة الدلاي لاما المرتقبة بأنها ذات طابع ديني (الفرنسية-أرشيف)

سمحت الحكومة التايوانية اليوم بزيارة الدلاي لاما للجزيرة، لمواساة الناجين من الإعصار موراكوت، في خطوة يمكن أن تثير غضب الصين.

وقال الرئيس ما يونغ جيو خلال تفقده مدرسة مدمرة في إقليم ناتو نتيجة الإعصار موراكوت الذي ضرب تايون مؤخرا إن الدلاي لاما يمكن أن يأتي للبلاد للصلاة من أجل الناجين من الإعصار.

وكان رؤساء سبع بلديات في المناطق التي اجتاحها الإعصار قد دعوا الدلاي لاما لزيارتها نهاية الشهر الجاري.

ووصف مكتب الرئيس الزيارة بأنها ستكون ذات طابع ديني بحت ولن تؤثر على العلاقات بين تايبيه وبكين التي تحسنت منذ تولي ما يونغ السلطة في أوائل عام 2008.

وتصف بكين الزعيم الروحي للتبت -الذي يعيش في الهند- بأنه انفصالي وتدين رحلاته إلى الخارج.

ولم يصدر بعدُ تعليق رسمي من بكين على الزيارة، لكن الحكومة الصينية من المرجح ألا ترد بأي خطوة من شأنها أن تعوق تبادلات التجارة والاستثمار وعلاقات الأفراد مع تايبيه.

ورحب برلمان التبت في المنفى بقرار السلطات التايوانية السماح للدلاي لاما بزيارة البلاد، وقال أحد أعضائه وهو خدروب ثوندوب إن "الرئيس (ما يونغ) اتخذ القرار الصائب بعد فترة طويلة جدا"، مضيفا أنه "كانت ستحدث انتكاسة لو رفضوا قداسته".

وتعيش في تايوان جالية كبيرة من مبعدي التبت وملايين البوذيين، وسمحت تايبيه للدلاي لاما بزيارتها في عامي 1997 و2001، لكنها أحجمت عن قبول زيارته بعد ذلك كيلا تؤثر على علاقاتها المتنامية مع الصين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة