بوش يصف علاقة بلاده بأوروبا بالحيوية   
الأحد 1426/1/12 هـ - الموافق 20/2/2005 م (آخر تحديث) الساعة 3:35 (مكة المكرمة)، 0:35 (غرينتش)

بوش زاد إشارات التطمين نحو أوروبا قبل أول سفر إليها منذ إعادة انتخابه (الفرنسية)

وصف الرئيس الأميركي جورج بوش العلاقات بين الولايات المتحدة وأوروبا بأنها حيوية "وأنهما ركيزتا العالم الحر وأن قيمهما ومصالحهما واحدة رغم اختلاف الآراء".

 

وقال جورج بوش في خطابه الإذاعي الأسبوعي –عشية سفره إلى بروكسل- "إنه لا يفهم الدعوة إلى أوروبا موحدة من أجل خلق توازن مع الولايات المتحدة بما أنهما يتقاسمان القيم والأهداف ذاتها".

 

وأضاف بوش أن قدرة العالم على تحقيق الأمن والرخاء والعدل تتوقف على مدى قدرة الولايات المتحدة وأوروبا على العمل على تحقيق هدف مشترك ما يجعل علاقاتهما عبر الأطلسي "حيوية أكثر من أي وقت", في تلميح إلى تصريح المستشار الألماني غيرهارد شرودر بأن حلف شمال الأطلسي "لم يعد المنتدى الرئيسي للحوار بين ضفتيه".

 

وحول الخلاف بين واشنطن وباريس حول الاجتياح الأميركي للعراق, قال جورج بوش إنه "لا يشعر بأية مرارة" نحو الرئيس الفرنسي جاك شيراك الذي كان أبرز المعارضين الأوروبيين لقرار غزو العراق دون الرجوع إلى الأمم المتحدة.

 

ووصف بوش خلافه مع شيراك حول العراق بأنه كان "اختلافا كبيرا في الرأي", لكنه أضاف أن الوقت حان لوضع الخلافات جانبا وتحقيق التقدم في المجالات التي يعمل فيها الطرفان سوية مثل إعادة إعمار العراق وما يخص إيران وسوريا ومسار السلام في الشرق الأوسط.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة