عمل حثيث بالمراكز الصحفية مع نهاية دورة الألعاب العربية   
الخميس 13/11/1428 هـ - الموافق 22/11/2007 م (آخر تحديث) الساعة 2:59 (مكة المكرمة)، 23:59 (غرينتش)
الأمور التنظيمية الإعلامية تحسنت مع نهاية الدورة (الجزيرة نت)

عبد الله المرزوقي-القاهرة
 
بينما تتجه دورة الألعاب العربية التي تستضيفها مصر حتى 25 من الشهر الحالي نحو نهايتها، ومع تقدم المنتخبات المصرية نحو التربع على صدارة الترتيب النهائي، سرت في أوصال اللجنة المنظمة للبطولة حركة متقدمة بهدف إبراز الجوانب الإيجابية للبطولة، وتدارك ما وجه من انتقادات للجنة المنظمة حول بعض أوجه القصور التي ظهرت في مستهل فعاليات البطولة.
 
وأحس الصحفيون والمراسلون الذين توافدوا لتغطية فعاليات البطولة بجهد ملحوظ تبذله اللجنة المنظمة لتيسير إنجاز أعمالهم الصحفية بأيسر جهد ممكن.
 
ويبرز في هذا الإطار الدور الذي تقوم به المراكز الصحفية التي أقامتها الهيئة العامة للاستعلامات في وزارة الإعلام عبر محافظات البلاد، لمساعدة المراسلين الأجانب على الحصول على معلومات البطولة بسرعة ودقة قبل أن تنشر على الموقع الإلكتروني المخصص للبطولة.
 
ويقول المشرف على المراكز الصحفية في البطولة محمد إمام خلف الله إن الهيئة العامة للاستعلامات استعدت استعدادا كاملا لهذا الملتقى الرياضي على المستوى الإعلامي وبوقت كاف.
 
تسعة مراكز
محمد إمام خلف الله (الجزيرة نت)
وأوضح خلف الله للجزيرة نت أن الهيئة العامة للاستعلامات استطاعت أن تنشئ تسعة مراكز صحفية على مستوى الجمهورية المصرية, إضافة إلى وجود مركز صحفي في مطار القاهرة الدولي يعمل 24 ساعة يوميا.
 
وهذه المراكز يتابع عملها رئيس الهيئة العامة للاستعلامات السفير أيمن القفاص الذي أصدر توجيهات بتجهيزها بكل الوسائل الاتصالية الحديثة من أسوان إلى الإسكندرية أي من أقصى الشمال إلى أقصى الجنوب.
وتضم المراكز أجهزة كمبيوتر، وهواتف دولية، وفاكسات، وشاشات بلازما لمتابعة منافسات الألعاب المختلفة. كما تم تجهيز هذه المراكز التسعة بالديكورات الكاملة المعبرة عن مسابقات الدورة.
 
ويتنقل الصحفيون في المركز الصحفي الرئيسي بين ثلاث قاعات مجهزة تجهيزا كاملا، ويوفر المركز الصحفي مجلة يومية تتضمن تعريفا بفعاليات الدورة وبالأنشطة والمسابقات، وتتابع رصد الجديد في البطولة.
 
التنقل مضمون
المركز يعمل على توفير ما يطلبه الصحفيون (الجزيرة نت)
ويضيف خلف الله أنه تم توفير عدد من المركبات والحافلات من قبل المركز الصحفي لنقل الصحفيين إلى الملاعب وأماكن المسابقات سواء داخل القاهرة أو خارجها في المحافظات الأخرى التي تجري فيها المسابقات.
 
وفي مواجهة البطء الذي قد لا يسعف الصحفيين في الحصول على نتائج دقيقة ومؤكدة عن البطولة, أكد خلف الله أن المركز يسعى إلى توفير أدوات العمل الإعلامي للصحفيين, كنتائج المسابقات وتوقيتها والأماكن التي ستجرى عليها, حيث يحصل ممثلو وموظفو المركز على نتائج المسابقات هاتفيا، مما يجعلها أسرع من الموقع الإلكتروني للدورة.
 
وقد رصد الصحفيون وجود نقص في المعلومات في بداية البطولة, لكن مع مضي الدورة تم تحاشي القصور بتوفير المعلومات عبر الهاتف والفاكس, مما جعلها تساعد على تجاوز مسألة البطء. 
 
وبشأن ما أثير من شكاوى حول التأخر في إصدار البطاقات للصحفيين الذين يقومون بتغطية فعاليات البطولة، أوضح المسؤول عن المراكز الصحفية أن المركز قام بإصدار 482 بطاقة تعريفية للصحفيين بالتنسيق مع اللجنة المنظمة من دون أي تأخير أو معوقات.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة